الأخبار المحليةالإتفاق

خساره مذله للاتفاق تبدد حلمه الاسيوي .. فيديو ..

حقق نادي الكويت الكويتي الفوز على ضيفه الاتفاق السعودي 4-1 يوم الثلاثاء على ستاد نادي الكويت ضمن ذهاب قبل نهائي كأس الاتحاد الآسيوي 2012. وسجل التونسي عصام جمعة (7 و11) ومواطنه شادي همامي (58 من ضربة جزاء) وناصر القحطاني (90+3) أهداف الكويت، في حين أحرز يوسف السالم (24) هدف الاتفاق الوحيد.

وأكمل نادي الكويت المباراة بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 59، وذلك بعد تعرض لاعب الوسط وليد علي للطرد نتيجة حصوله على الإنذار الثاني.

وتقام مباراة الإياب يوم 23 تشرين الأول/أكتوبر الجاري على ستاد الأمير محمد بن فهد في الدمام.

وشهدت المباراة الثانية ضمن ذهاب الدور قبل النهائي يوم الثلاثاء أيضاً فوز أربيل العراقي على تشونبوري التايلاندي 4-1 على ستاد فرانسوا الحريري في أربيل.

وضغط نادي الكويت منذ البداية بطموح الثأر للخسارة في مباراة الفريقين ضمن الدور الأول في الكويت، ونجح في افتتاح التسجيل بعد مرور 7 دقائق فقط إثر تمريرة وليد علي الجميلة داخل المنطقة إلى عصام جمعة ليسدد دون مضايقة في المرمى.

ثم عاد جمعة ليسجل الهدف الثاني بعد تمريرة عرضية لم ينجح الدفاع الكويتي في التعامل معها فوصلت إلى المهاجم التونسي ليسدد في شباك الحارس عبدالله الصالح (11).

وقلص الاتفاق الفارق عندما أرسل سلطان البرقان تمريرة عرضية ارتقى لها يوسف سالم وحولها بعيداً عن متناول الحارس مصعب الكندري (24).

وتألق الكندري في التصدي لتسديدة حمد الحمد من ضربة حرة مباشرة، ثم سنحت للاتفاق فرصة ذهبية من أجل إدراك التعادل إثر تمريرة جونيور سوزا إلى السالم في مواجهة المرمى ولكن الأخير سدد خارج الخشبات الثلاث.

وعاد الكويت ليزيد الفارق في الدقيقة 58 عبر ضربة جزاء احتسبت إثر تعرض وليد علي للإعثار داخل المنطقة من قبل المدافع حسن كادش، ونفذها التونسي شادي همامي بنجاح.

وبعد دقيقة واحدة من هذا الهدف تعرض وليد علي قائد فريق الكويت للطرد نتيجة حصوله على الإنذار الثاني، ليحاول بعد ذلك الاتفاق استغلال النقص العددي لدى أصحاب الأرض، فشن الفريق السعودي سلسلة من الهجمات الخطيرة أمام مرمى مصعب الكندري.

ووسط محاولات الاتفاق خطف أصحاب الأرض الهدف الرابع في الوقت بدل الضائع من الشوط الثاني عندما انطلق القحطاني بالكرة من وسط الملعب واقتحم منطقة الجزاء قبل أن يسدد على يسار الحارس الصالح (90+3).

وكان الاتفاق تصدر المجموعة الثالثة في الدور الأول برصيد 14 نقطة من ست مباريات، مقابل 11 نقطة للكويت و7 للعهد اللبناني ونقطة واحدة لفي بي المالديفي.
وتقابل الفريقين مرتين في الدور الأول، حيث فاز الاتفاق 5-1 في الكويت، ثم تعادلا 2-2 في الدمام.

وفي دور الـ16 تغلب الاتفاق على السويق العماني 1-0 في الدمام، ثم تفوق في ربع النهائي على اريما الإندونيسي 2-0 في مالانغ و2-0 في الدمام.

أما الكويت فقد فاز في دور الـ16 على مواطنه القادسية بفارق ركلات الترجيح، ثم اجتاز الوحدات الأردني في ربع النهائي بعدما تعادلا 0-0 في الكويت وفاز الكويت 3-0 في عمان.

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. حرام عليهم والله مستوى سئ جدا وهزيل ولايتم للاعب السعودي
    اربعه ؟ ؟؟
    هفوات دفاعية كثيرة
    اتمنى التصحيح والدخول بقوة في مباراة الايام وتصحيح الاخطاء الدفاعية

  2. وضع الن جيجر المدرب السابق كشماعة وتم الاستغناء عنه باعتقادي غياب الروح وضعف مستوى اللاعبين الاجانب هما سبب الهزيمة فاحمد كانو بعيد عن مستواه واما البرازليان فاعتقد مستواهم عادي جدا على الاتفاق ان لا يستسلم ولا يوجد مستحيل في عالم الكرة .
    لكن الشيء المحير ان الاعلام نصب الاتفاق بطلا للدورة منذ اول مباراه له في هذه البطولة وبذلك الاعلام كان سببا في تدهور الفريق الاتفاقي

  3. حرام عليهم والله مستوى سئ جدا وهزيل ولايتم للاعب السعودي
    اربعه ؟ ؟؟
    هفوات دفاعية كثيرة
    اتمنى التصحيح والدخول بقوة في مباراة الايام وتصحيح الاخطاء الدفاعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى