الإتفاقالوطن

خماسية الذهاب تشعل مواجهة الاتفاق والكويت

يستضيف الاتفاق مساء اليوم بإستاد الأمير محمد بن فهد في الدمام، فريق الكويت الكويتي ضمن الجولة الخامسة قبل الأخيرة لمسابقة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.
يدخل الاتفاق اللقاء وعينه على الفوز لتأكيد صدارته للمجموعة الثالثة والانفراد بها بعيداً عن أي منافسة، ولا سيما انه تمكن من جمع 10 نقاط وضعته في الصدارة في المجموعة الثالثة.
ويتطلع صاحب الأرض والجمهور إلى تأكيد أحقيته بالمركز الأول بعد أن ضمن إلى حد بعيد تأهله إلى الدور الثاني، كما أن الصدارة تمنحه فرصة خوض مباراته في الدور المقبل على أرضه.
أما الكويت فيحتل المركز الثاني برصيد 7 نقاط، مقابل 4 نقاط للعهد الثالث الذي يحل ضيفا على في بي المالديفي صاحب النقطة الواحدة.
تشعل ذكرى مواجهة الذهاب التي أقيمت في الكويت وانتهت بفوز الاتفاق الساحق 5 /1، مباراة اليوم على الرغم من أن النتيجة قد تعطي نوعا من الارتياح للاعبي الاتفاق الذين يسعون لانتزاع فوز جديد للابتعاد في الصدارة بفارق 6 نقاط لتأكيد تأهله إلى الدور الثاني وخوضه المباراة في هذا الدور على أرضه.
في المقابل، يريد الكويت رد الاعتبار والتساوي في عدد النقاط لمشاركته في الصدارة، ومن المتوقع أن يلعب بأسلوب متوازن مع الحرص على تأمين منافذ الدفاع ومحاولة السيطرة على منطقة وسط الملعب ثم شن الهجوم العكسي أو المباغت عبر أطراف الملعب لإيجاد ممرات في دفاع فريق الاتفاق.
وسيكون الاتفاق حريصا على تسجيل هدف مبكر يمكنه من السيطرة على المجريات، لذلك سيعطي المدرب الكرواتي برانكو ايفانكوفيتش مهام هجومية للاعبي الأطراف في الدفاع والوسط لخلق الخطورة اللازمة على مرمى الفريق الكويتي الذي سيفتقد أبرز لاعبيه وهو النجم عبد الهادي حسين بسبب الإيقاف، في حين يخوض الاتفاق المباراة دون لاعبيه سلطان البرقان وحسن مظفر حسب تأكيدات طبيب الفريق نبيل عبدالسلام الذي أبان أن الأشعة أثبتت معاناة البرقان من شد في العضلة الضامة وحاجته إلى 5 أيام على الأقل حتى يتمكن من العودة للتأهيل والتدريب دون كرة، فيما يعاني مظفر من شد عضلي يلزمه على الغياب ما بين عشرة أيام إلى أسبوعين من الراحة ليتمكن من العودة مجدداً للتدريبات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق