الرياضة العالمية

ديشامب يتهم مدافع مانشستر سيتي بالكذب بشأن رسائل بينهما

اتهم مدرب المنتخب الفرنسي ديديه ديشامب، مدافع مانشستر سيتي إيمريك لابورت، الذي اختار اللعب للمنتخب الإسباني على الفرنسي، بالكذب بشأن تبادل الرسائل بينهما.

وقال ديشامب في مقابلة مع صحيفة لا بروفينس: “ما يضجرني هو ما يمكنه قوله وهو كذب. الرسالة الوحيدة التي تلقيتها منه كانت في شهر أكتوبر عن وضع محدد بشأن إصابة كان قد تعرض لها في سبتمبر”.

وقال لابورت الذي ولد ونشأ في فرنسا إنه “لم يتلق رداً من مدرب المنتخب الفرنسي حين أرسل له رسالة”.

وحصل لابورت على الجنسية الإسبانية في شهر مايو الماضي، واستدعاه مدرب المنتخب الإسباني لويس إنريكي الأسبوع الماضي.

وقال ديشامب “لك الحرية.لقد كنت دوما في القوائم الأولية للمستدعين، ولكن كانت هناك منافسة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى