الأخبار المحلية

ديل بوسكي يدخل التاريخ من أوسع أبوابه

يوروسبورت – دخل مدرب المنتخب الإسباني لكرة القدم فيسنتي دل بوسكي التاريخ الأحد على الملعب الاولمبي في العاصمة الأوكرانية كييف بقيادته “لا فوريا روخا” إلى لقب كأس أوروبا 2012 بالفوز على إيطاليا برباعية نظيفة في المباراة النهائية على الملعب الاولمبي في كييف.

وكان “الهادئ” على قدر المسؤولية الملقاة على عاتقه كونه يشرف على أفضل منتخب في العالم وقاده إلى انجاز تاريخي لم يسبق لأي منتخب أن حققه في السابق وهو الثلاثية (كأس أوروبا 2008-كأس العالم 2010-كأس أوروبا 2012).

وكرر دل بوسكي (61 عاما) سيناريو 2008 عندما أطاح بالإيطاليين من الدور ربع النهائي، وحصد لقبا كبيرا ثانيا بعد ذلك الذي سطره في تموز/يوليو 2010 عندما قاد لا فوريا روخا إلى لقب بطل كأس العالم للمرة الأولى في تاريخه، وبات ثاني مدرب فقط يتوج بلقب المونديال وكأس أوروبا بعد الألماني هلموت شوين الذي حقق هذا الأمر مع ألمانيا الغربية في كأس أوروبا 1972 ثم كأس العالم 1974.

كما منح دل بوسكي بلده انجازا لم يحققه أي منتخب في السابق وهو الاحتفاظ باللقب القاري، وأصبح المدرب الوحيد في التاريخ الذي يتوج بألقاب مسابقة دوري أبطال أوروبا للأندية (مرتان عامي 2000 و2002 مع ريال مدريد) وكأس العالم وكأس أوروبا.

المزيد في يوروسبورت عربية

مقالات ذات صلة

‫7 تعليقات

  1. للتصحيح دل بوسكي لم يكن مدربا لاسبانيا عام 2008 عندما ربحت اليورو بل كان المدرب هو العجوز لويس اراغونيس
    ارجو تحري الدقة في النشر

  2. لم يذكر بأن ديلبوسكي درب اسبانيا عام 2008 كان في الأول يتحدث عن المنتخب عندما ذكر الثلاثية وفي آخر سطر تحدث عن المدرب

  3. حسن حسني و جاورديولا .. لو تروحون اي نادي او منتخب ثاني راح تطلع الفضائح ..
    بس اللي معه تشافي وانيستا وراهم كاسياس يجيب مخده معه وينام اذا انتهت المباراه يصحونه ويسأل كم فزتوا وبس !!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق