الرياضيةالنصر

رئيس النصر لم يكمل اجتماع الــ(120) دقيقة : التخلص من القائد يكلف الخزينة (2 ) مليون .. والابقاء على الحاج

جاء الاجتماع التشاوري لأعضاء شرف نادي النصر الذي عقد في منزل نائب رئيس هيئة أعضاء الشرف الأمير طلال بن بدر يوم الأحد , واقتصر على حضور رئيس النادي الأمير فيصل بن تركي ونائبه فهد المشيقح والأعضاء فايز المعجل وحسام الصالح وفهد الطخيم , ليضع الإدارة في ورطة كبيرة حينما طلب الشرفيين من الإدارة إلغاء فكرة تجديد عقد قائد الفريق الأول لكرة القدم حسين عبدالغني لموسم أخر , حيث أن الإدارة لجأت لتجديد عقد اللاعب لموسمين باناء على طلب مدرب الفريق الكولمبي ماتورانا , الذي أوصى الإدارة بتجديد عقد اللاعب , طلب الشر فيون قد يرهق خزينة النادي على اعتبار أن الاستغناء أو عدم تجديد عقد عبدالغني ستكون الإدارة مجبرة على دفع مبلغ لايقل عن (2.5) مليون ريال والتي تمثل المستحقات المتأخرة للاعب. وطالب المجتمعون من الإدارة الإبقاء على المحترف الجزائري الحاج بوقاش في قائمة الفريق حتى نهاية عقده ( يمتد حتى نهاية الموسم) , رغم أن الإدارة أبلغت اللاعب السبت بضرورة البحث عن نادي أخر لرغبتها في الاستغناء عن خدماته . وكان من النقاط التي تم مناقشتها في الاجتماع الأسباب الحقيقية التي أدت إلى ضعف مستوى الفريق هذا الموسم ، في حين اجمع المصوتين بقاء رئيس النادي الأمير فيصل بن تركي حتى انتهاء فترة رئاسته ، وكذلك استمرار مدرب الفريق الكولومبي ماتورانا . وكان رئيس النصر الأمير فيصل بن تركي قد اضطر لمغادرة الاجتماع الذي استمر قرابة الـ(120) دقيقة , لارتباطه باجتماع مع الجهاز الفني بالفريق الأول لكرة القدم بقيادة الكولومبي ماتورانا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق