الإتحاداليوم

رحيمي : السرقة ظاهرة عالمية وعلى بن داخل الرحيل!!

طالب عضو شرف نادي الاتحاد الدكتور مدني رحيمي إدارة نادي الاتحاد ممثلة برئيس مجلس الإدارة اللواء محمد بن داخل الجهني بتقديم الاستقالة الرسمية والابتعاد عن النادي وترك المجال للآخرين، حيث إن الإدارة لا تملك المادة التي تجلب أفضل اللاعبين المحترفين المحليين والأجانب وتجديد عقود اللاعبين المحليين الذين شارفت عقودهم على الانتهاء وهو الأمر الذي سيوقع الإدارة الاتحادية في حرج كبير وان إدارة بن داخل أضاعت جميع المكتسبات هذا الموسم بسبب الضائقة المالية إضافة إلى جلبها لاعبين أجانب ليسوا بذلك المستوى ولم يكن هنالك سوى المصري حسني عبد ربه الذي فرض وقدم نفسه بشكل جميل وقوي وكسب حب الجماهير الاتحادية من خلال مستوياته الكبيرة وأخلاقه العالية داخل وخارج الملعب. وأضاف رحيمي إنه لا يشكك أبدا في عشق وحب محمد بن داخل لنادي الاتحاد ولكن حب النادي لا يشترط أن يكون عبر مجلس الإدارة وأبدى الدكتور مدني رحيمي إعجابه بمدرب الفريق الاسباني كانيدا وأنه يقوم بعمل رائع ومتميز ويستحق الإشادة والثناء، ويكفي أن هذا الرجل جاء في وقت تراجع فيه الفريق من ناحية المستوى والنتائج ورفع روح اللاعبين إضافة إلى وجود العديد من الإصابات في صفوف الفريق كما أنه لم يخسر أي مباراة حتى الآن سواء كان ذلك خلال بطولة دوري زين السعودي للمحترفين أو بطولة كأس خادم الحرمين الشريفين للأبطال وأيضا بطولة دوري أبطال آسيا وهو مؤشر ممتاز ، كما أن الفريق استطاع إعلان بلوغ الدور الثاني وتصدر المجموعة ولعب مباراة الدور القادم على ملعب الأمير عبدالله الفيصل بجدة وهذا الأمر دائما ما يكرره الفريق الاتحادي ويكسب اللقاء ويواصل مشواره بدوري أبطال آسيا وهو أمر ممتاز جدا.

وتطرق مدني رحيمي للحديث عن الكؤوس الاتحادية المفقودة، مشيرا إلى أن هذا الأمر يحدث في كل مكان بالعالم وليس نادي الاتحاد فقط فهنالك متاحف وقصور وغيرها تتم سرقتها وهي من الظواهر المجتمعية في جميع دول العالم ولكن من غير المقبول هو السكوت والإهمال طوال تلك الفترة ففي حال اكتشاف سرقة لابد من إخبار الرئاسة العامة لرعاية الشباب لفتح تحقيق بهذا الشأن، حيث إن الأندية تتبع رسميا لرعاية الشباب وان مدير عام النادي هو المسؤول الأول ولابد من متابعة عملية الدخول والخروج بالنادي، كما أن من مهام مدير النادي حفظ التاريخ وتوثيقه وعمل أرشفة وكذلك جرد دائم ودوري للكؤوس والدروع التي حققها النادي لحفظ تاريخه من الضياع والإهمال  وان رئيس النادي السابق منصور البلوي قام ببناء متحف خاص بنادي الاتحاد وهو أمر ممتاز ولكن المتحف بحاجة إلى الصيانة الدائمة ووجود الأمن لحفظ موجوداته من السرقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق