الأخبار المحلية

رغم إختلافهما السياسي …. كرة القدم تجمعهم بالتعادل (1-1).. فيديو ..

رغم الإختلافات السياسيه ما بين بولندا وروسيا إلا أن كرة القدم جعلتهما يخرجا متفقين في النتيجه بالتعادل الإيجابي (1-1) ضمن المجموعه الأولى في الجوله الثانيه ضمن بطولة كأس الأمم الأوروبيه والتي تستضيفها بولندا وأوكرانيا ، فرفعت روسيا رصيدها إلى النقطه الرابعه ، وبولندا بنقطتين من تعادلين متتاليين.

بدأت مباراه منتخبي بولندا وروسيا بتحفظ من الجانب البولندي والذي دخل اللقاء بتشكيلة 4-5-1 مع الإعتماد على الجانب الدفاعي, على العكس من المنتخب الروسي والذي كانت تشكيلته 4-3-3 ذات نزعه هجوميه .

فكانت المباراه سريعه بين المنتخبين ، فشن الدب الروسي الهجمات الواحدة تلو الآخرى ففي الدقيقه 5 يتلاعب أرشافين من الجهه اليمنى ويخلصها الدفاع الروسي ركلة زاويه.

رد المنتخب البولندي سريعاً بضربه رأسيه رائعه من اللاعب بيركويس  يتصدها لها الحارس الروسي ببراعه.

وبعدها حاول كذلك المهاجم البولندي ليفاندوفيسكي بتسديدة قويه أعتلت العارضه في الدقيقه 11.

ركز المنتخب المضيف على الجهه اليمنى وبدأ يبني هجماته من خلالها.

ثم بدأ اللعب ياخذ منحنى البطْء من المنتخبين ،وأثناء ذلك وفي الدقيقه 25  يتلاعب أرشافين بالدفاعات البولندية في الجهه اليسرى ويعرضها لكرزاكون ولكنه لم يحسن إستغلالها.

ومن كرة ثابته في الدقيقه 37 يرفع أرشافين كره متقنه لتجد  دزاغويف يسكنها برأسه الشباك البولنديه .

حاول بعدها البولنديين تعديل النتيجه قبل نهايه الشوط الأول لكنهم لم يستطيعوا.

دخل المنتخب البولندي الشوط الثاني وهو يريد تعديل النتيجه فكانت أولى الهجمات في الدقيقه 46 وإنفراد من المهاجم ليفاندوفيسكي يخلصها الحارس الروسي .

وتوالت الهجمات مابين المنتخبين ولم يحسنا الإستفاده منها. إلى أن أتت الدقيقه 57 والتي أعلنت عن تسجيل المنتخب البولندي لهدف التعادل من خلال تسديده يساريه قويه من قائدهم مارسين لم يشاهدها الحارس الروسي إلا وهي تهز شباكه .

بعدها سيطر المنتخب الروسي على المباراه مع محاولات بين فتره وآخرى  من البولنديين، أضاعا خلالها العديد من الهجمات لسوء طالع المهاجمين.

إلى أن أطلق الحكم نهاية المباراة بالتعادل الإيجابي (1-1).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى