الرياضة العالميةريال مدريد

رونالدو يرد بقسوة على قرار الإتحاد الإسباني

وجه النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو اليوم الأربعاء، انتقادات لاذعة إلى الاتحاد الإسباني لكرة القدم، معتبراً أنه بات يشعر بـ”الاضطهاد”، وذلك إثر رفض الهيئة الكروية استئناف ناديه ريال مدريد لعقوبة إيقافه 5 مباريات، على خلفية طرده ودفعه الحكم خلال ذهاب الكأس السوبر الأحد ضد برشلونة.

وقال رونالدو عبر حسابه على إنستغرام: “يستحيل أن أشعر بالمناعة حيال هذا الوضع، 5 مباريات!!”، مضيفاً “تبدو لي (هذه العقوبة) مبالغ بها وسخيفة، هذا اسمه اضطهاد!”.

وأضاف: “شكراً لزملائي على دعمهم، وللمشجعين”.

وفرض الاتحاد الإثنين عقوبة الإيقاف 5 مباريات بحق رونالدو، غداة فوز فريقه على ملعب برشلونة 3-1.

وقسمت العقوبة إلى مباراة واحدة بسبب الطرد، و4 مباريات بسبب دفع الحكم ريكاردو دي بورغوس بنغويتكسيا بعدما رفع البطاقة الحمراء في وجهه.

إلا أن النادي “الملكي” الذي يستعد لاستضافة مباراة الإياب في وقت لاحق الأربعاء، على ملعبه سانتياغو برنابيو، تقدم بطلب استئناف لخفض العقوبة، معتبراً أن ما قام به رونالدو كان “حركة غريزية، (عبارة عن) رد فعل، غير مسيطرة عليها”.

ورفضت لجنة الاستئناف في الاتحاد هذا الطلب، ولا يزال في إمكان ريال رفع القضية إلى المحكمة الإدارية الرياضية خلال مهلة 15 يوماً.

وبموجب العقوبة، سيغيب رونالدو عن إياب الكأس السوبر، إضافة إلى المراحل الأربع الأولى ضمن موسم 2017-2018 في الدوري الإسباني لكرة القدم، والذي ينطلق في نهاية هذا الأسبوع.

وكان رونالدو (32 عاماً) الذي دخل المباراة بديلاً في الشوط الثاني، تلقى بطاقة صفراء أولى بعد خلعه قميصه احتفالاً بهدف منح من خلاله فريقه التقدم 2-1، وتلقى بعد وقت قصير بطاقة ثانية لسقوطه إثر احتكاك مع المدافع الفرنسي سامويل أومتيتي، ما اعتبره الحكم محاولة تحايل للحصول على ركلة جزاء، وبعدما رفع الحكم البطاقة الحمراء في وجهه، قام رونالدو بدفعه قبل مغادرة أرض الملعب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى