الرياضة العالميةبرشلونةريال مدريد

رونالدو يقود مدريد لتحقيق الانتصار الأول في الليجا.. وبرشلونة يواصل انتصاراته دون توقف

واصل نادي برشلونة انتصاراته في بطولة الدوري الأسباني بعد الفوز على ضيفه فالنسيا بنتيجة (1-0) على أرضية ميدان ملعب الكامب نو ضمن فعاليات الجولة الثالثة في الليجا، ورغم الفوز إلا أن البلوجرانا لم يظهر بالصورة التي عُرف بها حينما كان المدرب جواردويلا مديراً فنياً للفريق، وقد يحتاج المدرب الأسباني الحالي تيتو فيلانوفا لوقت أكبر حتى يرتقي بأداء الفريق للصورة المطلوبة والتي ترضي عشاق الفريق الكاتالوني.

وجاء هدف المباراة الوحيد عن طريق لاعب الوسط الأيسر البرازيلي أدريانو كوريا في الدقيقة 23 من شوط المباراة الأول، وبدا الإرهاق واضحاً على عدد من نجوم البارشا وبالأخص ليونيل ميسي الذي لم يصنع الفارق ليؤمن الانتصار لبرشلونة كما جرت العادة، وقدم فالنسيا مباراة كبيرة خلق من خلالها اكثر من فرصة إلا أن التنظيم الدفاعي وعدم ارتكاب الأخطاء من جيرارد بيكيه ورفاقه ساعد برشلونة على الخروج فائزاً بنتيجة المباراة حيث وصل للنطقة التاسعة من ثلاث مباريات خاضها.

من جانب اخر حقق ريال مدريد انتصاره الاول في دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم هذا الموسم حين سجل كريستيانو رونالدو هدفين ليقود حامل اللقب للفوز 3-صفر على ضيفه غرناطة الذي أنهى المباراة بعشرة لاعبين يوم الأحد.

وكان ريال الذي يدربه جوزيه مورينيو بحاجة ماسة لعرض جيد بعدما حصل على نقطة وحيدة من أول مباراتين ونجح رونالدو في رفع سجله مع النادي إلى 150 هدفا في مباراته رقم 149 في جميع المسابقات.

وافتتح المهاجم البرتغالي الدولي التسجيل في الدقيقة 26 حين مرت تسديدته بالقدم اليسرى في الزاوية الضيقة من بين ساقي الحارس تونو، وأنقذ تونو محاولة رونالدو الأولى في الدقيقة التاسعة من الشوط الثاني لكن المهاجم تابع الكرة ليسكنها بسهولة في الشباك قبل أن يخرج وهو متأثر بإصابته إثر مرة مشتركة مع بورخا جوميز.

ونال جوميز إنذارا وكان هذا الثاني له في المباراة ليخرج مطرودا ويكمل فريقه المباراة بعشرة لاعبين، وأضاف البديل جونزالو هيجوين الهدف الثالث لريال قبل 14 دقيقة من النهاية حين وضع الكرة بسهولة في المرمى إثر تمريرة عرضية من كريم بنزيمة.

وفي وقت سابق وضع اتليتيك بيلباو حدا لبدايته السيئة للموسم حين سجل اريتز ادوريز وماركل سوسيتا هدفين ليفوز 2-صفر على ضيفه ريال بلد الوليد، ولم يجد ادوريز صعوبة في افتتاح التسجيل من كرة سهلة في الدقيقة 69 في أجواء مشمسة باستاد سان ماميس وأضاف سوسيتا الهدف الثاني بتسديدة من على حافة منطقة الجزاء بعدها بست دقائق.

والفوز دفعة معنوية لبيلباو الذي يدربه مارسيلو بيلسا بعدما عانى الفريق للظهور بمستوى جيد كالذي قدمه الموسم الماضي حين وصل لنهائي كأس الأندية الاوروبية وكأس ملك اسبانيا. وتلقت شباك بيلباو تسعة أهداف ليخسر أول مباراتين في الدوري أمام ريال بيتيس واتليتيكو مدريد.

وتأثر بيلسا مدرب الارجنتين السابق ولاعبو بيلباو بالجدل الذي أحاط بثنائي منتخب اسبانيا خابي مارتينيز وفرناندو لورينتي خلال فترة الانتقالات، وأنهى مارتينيز وهو لاعب وسط متعدد المواهب يمكنه أيضا اللعب كمدافع عقده مع بيلباو بدفع 40 مليون يورو (50.42 مليون دولار) وانتقل إلى بايرن ميونيخ الألماني الأسبوع الماضي بينما فشل المهاجم لورينتي في الانتقال لناد آخر وهو الآن باق مع بيلباو.

واستبعد بيلسا لورينتي الذي رشح للانتقال إلى يوفنتوس من التشكيلة يوم الاحد وقال النادي إنه يعاني من إصابة في العضلات، ومرت كرات عرضية عديدة لبيلباو أمام المرمى اعتاد لورينتي على الاستفادة منها لكن ادوريز الذي انضم للنادي من بلنسية قبل بداية الموسم وسوسيتا هزا الشباك ليحقق بيلباو أول انتصاراته في الدوري هذا الموسم.

وتعادل رايو فايكانو الذي فاز بأول مباراتين في الدوري هذا الموسم بدون أهداف مع ضيفه اشبيلية في وقت سابق اليوم لكن الحظ سانده ليخرج بنقطة بعد طرد حارسه روبن في الدقيقة 69.

وأهدر المهاجم الفارو نجريدو ولاعب الوسط ايفان راكيتيتش ركلتي جزاء لاشبيلية واحتسبت الثانية حين عرقل روبن اللاعب الكرواتي راكيتيتش داخل منطقة الجزاء ليخرج مطرودا ببطاقة حمراء مباشرة.

وارتدت ركلة الجزاء الأولى التي سددها نجريدو من القائم بينما خرجت الثانية من قدم راكيتيتش إلى خارج المرمى، وتجاوز ليفانتي طرد لاعبه فيسنتي ايبورا في الدقيقة 81 ليسجل هدف الفوز في الوقت المحتسب بدل الضائع ويتغلب 3-2 على ضيفه اسبانيول، وبهزيمته بقي اسبانيول الذي تقدم 2-صفر بلا أي رصيد من النقاط.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى