الرياضة العالميةريال مدريد

ريال مدريد الجريح يصطدم بـ فياريال في الليغا

يتطلع فريق ريال مدريد للعودة لطريق الانتصارات بالدوري الإسباني، عندما يستضيف فريق فياريال السبت في الجولة 19 من المسابقة.

وكان الريال تعادل في الجولة الماضية أمام سيلتا فيغو 2-2 وقبلها خسر أمام برشلونة 0-3 في مباراة الكلاسيكو.

وللمرة الأولى منذ توليه تدريب الريال يمر الفرنسي زين الدين زيدان بضغوط كبيرة لأسباب خاطئة.

المدرب الفرنسي وفريقه، حامل لقب الدوري الإسباني والفائز بلقب آخر نسختي لدوري أبطال أوروبا، يحتل المركز الرابع بالدوري الإسباني بفارق 16 نقطة خلف المتصدر برشلونة، يعانيان من تذبذب المستوى.

وودع فريق فياريال منافسات كأس ملك إسبانيا يوم الأربعاء على يد ليغانيس ويتطلع لتحقيق الفوز لمصالحة جماهيره، بينما تعادل الريال مع فريق نومانسيا، المنافس بدوري الدرجة الثالثة، 2-2 لكنه تأهل إلى ربع النهائي بمجموع مباراتي الذهاب والإياب.

وأجرى ريال مدريد 10 تغييرات في تشكيلة الفريق أمام نومانسيا، وهو ما يعني أن لاعبين أمثال كريستيانو رونالدو وغاريث بيل سيكونون في كامل نشاطهم لمواجهة فياريال.

وكان أداء بيل واحداً من الأمور القليلة الإيجابية في المباراة التي تعادل فيها مع سيلتا 2-2، حيث سجل المهاجم الويلزي مرتين.

وعلى عكس فإن رونالدو تحمل ليلة بائسة وما زال لم يسجل سوى 4 أهداف بالدوري هذا الموسم.

وفي برشلونة، الحالة النفسية مختلفة تماماً، إذ يبتعد بصدارة الترتيب بفارق 9 نقاط عن أقرب ملاحقيه أتلتيكو مدريد، ويحل ضيفاً على ريال سوسيداد بثقة كبيرة.

ودائماً ما تكون رحلة برشلونة لمواجهة ريال سوسيداد في أقليم الباسك صعبة في السنوات الأخير، لكن طالما أن الحظ يقف بجانب فريق برشلونة، الذي يدربه إرنستو فالفيردي، فإن الجميع على ثقة بالحصول على الـ3 نقاط.

ويحتل ريال سوسيداد المركز الـ12 ويمر الفريق بموسم محبط، في المقابل يمر برشلونة بموسم جيد وضم مؤخراً فيليب كوتينيو صانع ألعاب فريق ليفربول الإنجليزي لفريقه.

ويعاني كوتينيو من الإصابة، ولن يتمكن من تسجيل الظهور الأول له بقميص برشلونة قبل 3 أسابيع، لكن انضمامه جاء بمثابة تعزيز لفريق يبدو أنه عازم على التتويج باللقب.

وعاد عثمان ديمبلي، الذي انضم للفريق في الصيف الماضي، من الإصابة مؤخراً، وما زال يواصل التدريبات التأهيلية للعودة لمستواه البدني والفني.

ومع غياب مدافع سوسيداد الأبرز إنيجو مارتينز، سيأمل ديمبلي أن ينطلق في الدوري الإسباني الأحد، ويساعد فريقه للخروج بنتيجة إيجابية من هذه المباراة الصعبة.

ويتوجه فريق أتلتيكو مدريد، بدون الموقوف دييغو كوستا، لمواجهة إيبار الأحد، بينما يلعب فريق فالنسيا، صاحب المركز الثالث، مع ديبورتيفو لاكورونيا في نفس اليوم.

ويلتقي أيضاً في هذه الجولة خيتافي مع ملقا، وجيرونا مع لاس بالماس وليفانتي مع سيلتا فيغو وألافيس مع إشبيلية وإسبانيول مع أتلتيك بلباو وريال بيتيس مع ليغانيس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى