الرياضة العالمية

ريال مدريد وفرانكفورت يفتتحان المنافسات الأوروبية

يفتتح فريقا ريال مدريد الإسباني وآينتراخت فرانكفورت الألماني الموسم الجديد لبطولات الأندية التابعة للاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” عندما يلتقيان غداً الأربعاء، في مباراة كأس السوبر الأوروبي، على ملعب هلسنكي الأولمبي بفنلندا.

ويشارك الريال في المباراة بصفته بطلا لدوري أبطال أوروبا للموسم المنقضي، بعد فوزه على ليفربول الإنجليزي بهدف نظيف في المباراة النهائية، فيما يشارك فرانكفورت، بصفته بطلاً للدوري الأوروبي، حيث توج باللقب بعد فوزه على جلاسكو رينجرز الإسكتلندي 5-4 بركلات الترجيح بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي للمباراة النهائية بالتعادل 1-1.

وستكون هذه المباراة هي أول مباراة رسمية يلتقي فيها الفريقان منذ المباراة النهائية لبطولة كأس الأندية البطلة (دوري الأبطال) التي أقيمت في عام 1960، والتي شهدت فوز الريال بلقب البطولة للمرة الخامسة على التولي، بعد تغلبه على آينتراخت فرانكفورت 7-3.

ورغم أن الريال لم يبدأ منافسات الموسم الجديد، فهو يقدم تحت قيادة مدربه الإيطالي كارلو أنشيلوتي مباريات ودية قوية، حيث تمكن من الفوز على يوفنتوس الإيطالي بهدفين نظيفين في آخر مبارياته الودية.

ويأمل الفريق في أن يتوج بلقب كأس السوبر مع بداية منافسات الموسم الجديد.

ويرى أنشيلوتي أن المباراة لن تكون سهلة، خاصة وأن فريقه آينتراخت، فاز بلقب الدوري الأوروبي ولم يكن مرشحاً لنيله.

وقال أنشيلوتي في تصريحات نشرها الموقع الرسمي للاتحاد الأوروبي لكرة القدم: “حقق آينتراخت شيئاً مميزاً العام الماضي، لأنه لم يكن ضمن المرشحين لنيل لقب الدوري الأوروبي”.

وأضاف: “قدموا مباريات عظيمة، فازوا على برشلونة في كامب نو، من خلال الاعتماد على الهجمات المرتدة”.

وأكد: “بالتأكيد آينتراخت فريق سيسبب مشاكل، وبالنظر إلى القوة التي يملكها الفريقان، ستكون مباراة جيدة للغاية”.

ومن المقرر أن يدخل الريال اللقاء بصفوف مكتملة في ظل عدم وجود إصابات لدى اللاعبين، ولكن لا ينتظر أن يدفع أنشيلوتي بالصفقات الجديدة التي تعاقد معها النادي خلال فترة الانتقالات الصيفية الجاري.

وفي المقابل، جاءت بداية فرانكفورت للموسم الجديد سيئة للغاية وهي أسوأ بداية للفريق في الدوري الألماني “بوندسليغا”، حيث استهل فرانكفورت مبارياته بالخسارة 1-6 أمام بايرن ميونخ.

وحرص أوليفر غلاسنر، مدرب فرانكفورت على الإشادة بريال مدريد، وقال: “نتطلع إلى مواجهة الريال، لا أرى أنها مواجهة مباشرة مع أنشيلوتي، ولكنها مع الريال، أحد أفضل وأنجح الأندية في تاريخ كرة القدم، نريد أن نستعد لكي تكون لدينا كافة الفرص للفوز بالمباراة”.

وسيفتقد أوليفر غلاسنر جهود أوريلو بوتا وجيروم أونجيني بسبب الإصابة، كما سيفتقد أيضاً جهود فيليب كوستيتش، الذي سمح النادي له بالغياب عن المباراة لإتمام صفقة رحيله عن الفريق حامل لقب الدوري الأوروبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى