الأخبار المحليةبرشلونةريال مدريد

ريال مدريد يستضيف برشلونة في إياب نهائي كأس السوبر

يلتقي مساء اليوم الأربعاء عملاقي الكرة الأسبانية بشكل خاص والكرة الأوروبية بشكل عام ريال مدريد وبرشلونة في إياب نهائي كأس السوبر الأسبانية في ملعب سنتياغو برنابيو في العاصمة مدريد بعد أن كان لقاء الذهاب قد انتهى بفوز الفريق الكاتالوني بنتيجة (3-2)، وسيدير اللقاء الحكم الأسباني ماتيو لاهوث.

يدخل ريال مدريد للقاء بحثاً عن الفوز بفارق هدف لتحقيق أول ألقاب الموسم وتعويض الخسارة التي تلقاها الفريق في ملعب الكامب نو يوم الخميس الماضي، كما يهدف المدرب البرتغالي مورينهو لضرب أكثر من عصفور بحجر واحد حيث أن الفوز سيعيد للاعبين معنوياتهم التي هبطت كثيراً بعد تعثر ريال مدريد في الجولة الأولى بالتعادل مع فالنسيا وفي الجولة الثانية بالخسارة من خيتافي في بطولة الدوري الأسباني.

ومن المقرر أن يعود لقيادة خط الدفاع المدافع البرتغالي الدولي بيبي بعد أن غاب عن لقاء الذهاب بسبب الإصابة التي تعرض لها في افتتاح مباريات الليجا أمام فالنسيا، وستمثل عودة بيبي قوة دفاعية كبيرة للميرنجي الذي سيدخل اللقاء مدعماً بعاملي الأرض والجمهور للظفر بالكأس.

وفي الطرف الأخر يدخل نادي برشلونة المواجهة الصعبة بمعنويات عالية بعد تحقيق الفوز في الجولتين الأولى والثانية من بطولة الدوري وزيادة فارق النقاط لخمس نقاط مع الغريم التقليدي ريال مدريد، وكذلك بعد تحقيق الفوز في لقاء الذهاب مما يعني دخولهم بفرصتين وهي إما التعادل او الفوز.

ما يعكر أجواء النادي الكاتلوني هو الكسر في عظمة الوجنة اليمنى التي تعرض لها قلب الأسد كارليس بويول قائد الفريق يوم الأحد الماضي أمام نادي اوساسونا في بطولة الدوري، إلا أن غياب بويول لم يتأكد بعد حيث أنه من المحتمل أن يشارك مرتدياً القناع الواقي فيما لو سمحت التقارير الطبية بذلك، وفي هذا الصدد تحدث زميله المدافع الأسباني الدولي جيرارد بيكيه قائلاً: ” أتمنى أن يشارك بويول بجواري، فالمباراة في مدريد ستكون صعبة ونحن بحاجة لقوة وخبرة بويول”.

من جانب أخر انتقدت صحيفة الموندو ديبرتيفو الكاتالونية إختيار الحكم ماتيو لاهوث لإدارة نهائي كأس السوبر مساء اليوم وكتبت الصحيفة أن موعد تعيين “لاهوث” الآن يثير الكثير من الشكوك خاصة في مباراة حاسمة , إذ لم يسبق للفريق المدريدي أن فاز على “برشلونه” في ملعبه منذ “4 مواسم” , والأهم من ذلك ماقاله “مورينيو” عن هذا الحكم في “سبتمبر 2010” حينما لعب فريقه ضد “ريال سوسيداد” في أول موسمٍ له في “الليغا” , فبعد أن إنتهت المواجهة وقتها توجه “مورينيو” لتهنئة الحكم وقال في المؤتمر الصحفي لاحقاً : “أريد أن يدير هذا الحكم مبارياتنا كل أسبوع لأنه يترك المجال للعب” .

ولأنه من المستحيل أن يقود هذا الحكم مباريات ريال مدريد كل أسبوع , فقد قام رئيس لجنة الحكم “سانشيز أرمينيو” بعملٍ مميزٍ للمدرب البرتغالي إذ جعل “لاهوث” يقود مباريات فريقه في “8 مناسبات” موزعة بالتساوي بين موسمي “10/11” و “11/12” , وهذا غريب جداً فمعدل إدارة الحكام الـ “20” المتواجدون في “الدرجة الأولى” لا يصل لحد إدارة 4 مباريات لفريق الواحد , فالمعدل الطبيعي هو “2” لذا فلقد حصل “مورينيو” على مقدار الضعف .

والمثير للإنتباه أن أرقام مورينيو طيبة جداً مع هذا الحكم , ففي هذه المباريات الثمانية فاز فيها كلها , بينما مع البارسا أدار ثلاث مبارايات إنتهت إثنتان بالفوز وواحدة بالتعادل , دون نسيان أنه منح ضربتي جزاء لرجال “مورينيو” وطرد لاعبين من “أتليتكو مدريد” في إحدى مباريات الفريق ضد “ريال مدريد” , وفي لقاء آخر طرد لاعباً من “أتليتك بيلباو” ومنح ضربتي جزاء لمدريد.

الجدير بالذكر أن ليونيل ميسي على موعد جديد لمعادلة رقم الأسطور المدريدية راؤول غونزاليس حيث أن ميسي سجل 14 هدفاً خلال 20 مباراة كلاسيكو لعبها ضد الريال وتبقى هدف واحد فقط ليعادل أهداف راؤول في مواجهات الكلاسيكو بين الفريقين، ويعتبر الأرجنتيني دي ستيفانو هو ملك التهديف في مباريات الكلاسيكو برصيد 18 هدفاً ومن المحتمل أن يواصل ميسي تسجيله للأهداف خلال مسيرته الكروية لكسر رقم الأسطور المدريدية الذي تصدر قائمة هدافين الكلاسيكو طوال تاريخ الفريقين العريقين.

التشكيلة المتوقعة لريال مدريد

كاسياس  في حراسة المرمى

في خط الدفاع: راموس – بيبي – مارسيليو – اربيلوا

في خط الوسط: خضيرة – ألونسو – دي ماريا – اوزيل – رونالدو

في خط الهجوم: كريم بن زيمه

التشكيلة المتوقعة لبرشلونة:

فالديس في حراسة المرمى

في خط الدفاع:  ألفيس – بيكي – ماسكيرانو – ألبا

في خط السط: تشافي – أنيستا – بوسكيتس – بيدرو – ميسي

في خط الهجوم: سانشيز

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى