الرياضة العالميةبرشلونةريال مدريد

ريال مدريد يستضيف خيخيون.. وبرشلونة يبحث عن نقاط ليفانتي

تتواصل مغامرات العملاقين الأسبانيين (ريال مدريد وبرشلونة) في بطولة الدوري الأسباني ومن ثم دوري الأبطال الأوروبي لكرة القدم، وتفتتح لقاءات الليجا مساء اليوم السبت بلقاء المتصدر ريال مدريد برصيد 82 نقطة وضيفه سبورتينغ خيخون صاحب المركز الثامن عشر برصيد 28 نقطة، وفوز الفريق الملكي أو خسارته ستلقي بظلالها في كلتا الحالتين على اللقاء الذي يليه عندما يستضيف نادي ليفانتي صاحب المركز الخامس برصيد 48 نقطة فرقة الرعب الكاتالونية صاحبة المركز الثاني برصيد 78 نقطة.

 

 

ريال مدريد

X سبورتينغ خيخون

 

 

 

بعد الفوز الكبير في لقاء الديربي أمام أتليتكو مدريد يوم الأربعاء الماضي بنتيجة (4-1) في مواجهة كان بطلها البرتغالي الدولي كريستيانو رونالدو (27 عاماً) اللاعب الأغلى على مستوى العالم والذي تمكن من تسجيل ثلاثة أهداف (هاتريك)، وصناعة هدف رابع لزميله كاليخون ليريح بها مدربه مورينهو وأنصار فريقه بعد أن أعاد الفارق لأربع نقاط مع ملاحقه برشلونة. يدخل الميرينجي لقاء اليوم على أرضية ميدانه سنتياغو برنابيو وكله إصرار وعزيمة على حسم نتيجة المباراة مبكراً ومن ثم التوجه لمدينة ميونخ الألمانية لخوض اللقاء الأوروبي الكبير ضد الفريق البافاري ضمن منافسات الدور نصف النهائي من بطولة دوري أبطال أووربا.

 

 

 

 

**رونالدو وألونسو يطمئنان جماهير الميرينجي:

 

 

تحدث كريستيانو رونالدو بعد تسجيله 40 هدفاً تصدر بها قائمة الهدافين في الليجا لوسائل الاعلام الأسبانية قائلاً: ” ست جولات فقط متبقية على نهاية الليجا، وبمرور كل جولة يقترب ريال مدريد أكثر لحصد اللقب الذي غاب عن خزائنه منذً عام 2008″. وأضاف: “لاعبي الريال شعروا بالقلق بعد فوز برشلونة برباعية على خيتافي يوم الثلاثاء الماضي، لذا حرصنا على تحقيق نتيجة كبيرة في الديربي لاستعادة ثقة الجميع”. وفي نفس السياق تحدث تشافي ألونسو متوسط ميدان ريال مدريد وقال:” كنا في حاجة ماسة إلى النقاط الثلاث من ملعب صعب مثل فيسنتي كالديرون. إنها خطوة كبيرة نحو اللقب، علينا أن نحترم سبورتينغ خيخون، فالفوز سيجعلنا نصل إلى مباراة الكلاسيكو بفارق أربع نقاط على الأقل، ولكن أي نتيجة أخرى قد تصعب من موقفنا”. وسيغيب ألونسو بسبب الإيقاف عن مباراة اليوم ضد خيخون، إلا أنه سيعود إلى صفوف الريال خلال مباراة الكلاسيكو ضد برشلونة والتي من المنتظر أن تكون مؤثرة في تحديد وجهة اللقب.

 

 

 

 

 

**مورينهو يقرر الابتعاد عن الضغط الاعلامي:

 

 

قرر المدرب البرتغالي جوزيه مورينهو عدم حضور المؤتمرات الصحفية التي تسبق مواجهات الفريق في بطولة الليجا، وإرسال مساعده كارنكا لحضور هذه المؤتمرات بدلاً عنه مع الالتزام الكامل بحضور المؤتمرات الصحفية الخاصة بدوري أبطال أوروبا لأنها إلزامية ونظراً لما يترتب عليه من عقوبات. الجدير بالذكر أن مورينهو سبق له وأن طبق هذه السياسة عندما كان مدربا لانترميلان موسم 2009-2010 مما مكنه من التركيز أكثر على عمله وعدم إعطاء المساحة للاعلام بأن يسلط عليه الضوء بشكل يشتت ذهنه.

 

 

 

ليفانتي

X برشلونة

 

مواجهة قوية للغاية يحتضنها إستاد سيوتات دي فالنسيا الذي تتسع مقاعده لأكثر من 25 ألف مشجع ينتظر أن تغص بهم مدرجات الملعب لمؤازرة فريقهم الطامح لتحقيق أحد مراكز المقدمة المؤهلة لدوري الأبطال في الموسم المُقبل بقيادة المدرب الأسباني خوان ايغناسيو مارتينز الذي سيسعى بكل تأكيد لتعويض أنصار الفريق عن الخسارة المفاجئة التي تعرض لها الفريق يوم الأربعاء الماضي على يد سبورتينغ خيخون بنتيجة (2-3)، ولتعويض أيضاً الخسارة المذلة التي تلقاها الفريق في لقاء الذهاب في ملعب الكامب نو بخماسية نظيفة سجلها كلاً من سيسك فابريغاس هدفين، كوينكا، ميسي، سانشيز هدف لكل منهم.

 

 

 

 

 

**إحصائية لقاءات الفريقان:

 

 

ثلاثة عشر لقاء جمعت بينهما في بطولة الليجا، فاز برشلونة في تسع مواجهات منها لقائين في ملعب سيوتات، وفاز ليفانتي في مباراة واحدة فقط كانت على ملعبه في حين تعادل الفريقان في ثلاث مباريات جميعها كانت في سيوتات دي فالنسيا. سجل برشلونة 38 هدفاً في مرمى ليفانتي بينما تلقت أهداف الفريق الكاتالوني 20 هدفاً.

 

 

 

**جواردويلا قلق من قوة ليفانتي على ملعبه:

 

حذر المدرب الأسباني بيب جوارديولا لاعبيه من التهاون في مواجهة الفريق على ملعب سيوتات دي فالنسيا امام ليفانتي الذي سبق له وأن كسب ريال مدريد في الدور الأول بنتيجة (1-0) وتعادل مع فالنسيا (1-1) وهزم اسبانيول (3-1) وصعق ملقا برباعية نظيفة وحقق نتائج ايجابية للغاية امام كلاً من سوسيداد وخيخون وأشبيلية وبيتيس وفياريال وأتليتكو مدريد حيث هزمهم جميعاً على ملعبه وهو يطمح بقوة لتسجيل انتصاره العاشر على ملعبه هذا الموسم ليعيد البهجة للأنصار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق