الاتحاد السعودي لكرة القدمالرياض

ريكارد : لا يهمني ما قاله تشافي عن المنتخب السعودي

أبعد مدرب المنتخب السعودي بناء على تقرير الجهاز الطبي لاعبي الوسط إبراهيم غالب الذي سيجري عملية في فروة الرأس وعبدالرحيم الجيزاوي الذي سيجري عملية جراحية في الأنف.

وكان «الاخضر» قد ادى أول تدريباته مساء أمس «الأحد» على استاد الأمير فيصل بن فهد بالرياض تحت إشراف المدرب الهولندي فرانك ريكارد في المرحلة الأولى من المعسكر الإعدادي للبطولة العربية للمنتخبات المقبلة، وأجرى لاعبو المنتخب فحوصات طبية صباح أمس للتأكد من جاهزية جميع اللاعبين، وسيستكمل الأخضر تدريباته اليوم «الاثنين» على استاد الأمير فيصل بن فهد واكتفى ريكارد بحصة تدريبية مسائية على أن تكون الفترة الصباحية مخصصة لاستكمال الفحوصات الطبية لبقية اللاعبين.

من جهته أكد مدرب المنتخب السعودي الأول لكرة القدم فرانك ريكارد أنه يملك مجموعة جيدة من اللاعبين في المعسكر الإعدادي الحالي استعدادا للبطولة العربية، مشيرا إلى أن المنتخب سيخوض هذه البطولة بالمنتخب (B) على حد وصفه إذ قال:» أملك مجموعة كبيرة مميزة من اللاعبين بوجود المنتخب (A)، والمنتخب (B) ومنتخب تحت 22 سنة الذي يستعد حاليا للمشاركة في التصفيات النهائية لكأس آسيا تحت 22 سنة، إذ تعتبر الأسماء المختارة للمنتخبات الثلاثة هي نخبة اللاعبين في السعودية ومشاركة المنتخب في البطولة العربية بالمجموعة الحالية سيعطي دافعا كبيرا لإثبات الوجود وإضافة روح المنافسة والتحدي بين اللاعبين ما سيعود بالفائدة على الكرة السعودية.

وأؤكد أنني كنت على اتصال بجميع مدربي الأندية الذين اشرفوا على اللاعبين الموجودين حاليا في هذا المعسكر لأخذ بعض النقاط والمرئيات التي أرغب في معرفتها، وبالنسبة لمشاركة منتخب تحت (22 عاما) في التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس آسيا فأعتقد أنها فرصة كبيرة لهذه المجموعة الجيدة من اللاعبين لأخذ المزيد من الخبرة حيث ينتظرهم مستقبل باهر نظرا للإمكانات العالية التي يملكها اللاعبون».

وعن رأيه في التصريحات التي أدلى بها اللاعب الأسباني تشافي التي أثارت الجدل نظرا للغة الساخرة التي ظهر بها التصريح تجاه المنتخب السعودي أبان ريكارد:» ما يهمني حاليا هو لاعبو المنتخب السعودي الموجدون معي في هذا المعسكر، وإعداد منتخب قادم يكون رافدا وداعما قويا للمجموعة الحالية، ولا يهمني ما يقوله تشافي الذي أعتبره لاعبا كبيرا وله معزة خاصة في قلبي». وشدد مدير المنتخب السعودي الأول خالد المعجل على أهمية المرحلة المقبلة للأخضر السعودي إذ قال: «أعتقد أن مشاركتنا في البطولة العربية المقبلة بهذه المجموعة يعتبر فرصة كبيرة لتجهيز جيل جديد للمنتخب السعودي بهذه الوجوه الجديدة من خلال الاحتكاك والمنافسة مع 11 منتخبا عربيا مشاركا في هذه البطولة، والمدرب يبحث عن الانسجام والمنافسة بكل قوة فهدفنا هو أن نقدم كل ما لدينا في البطولة من أجل تحقيق اللقب».

وحول تأثير استبعاد لاعبي الوسط عبدالرحيم الجيزاوي وابراهيم غالب للإصابة قال: «أعتقد أن غيابهما لن يكون له تأثير كبير نظرا لوجود البديل الجاهز خصوصا أنه تم استدعاء عدد كبير من اللاعبين تحسبا لمثل هذه الظروف».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى