الإتحادالإقتصاديةالهلال

زكي : الهلال والاتحاد فاوضاني ثم تراجعا

كشف اللاعب عمرو زكي مهاجم منتخب مصر الأولمبي أن الهدف الرئيس من وراء مشاركتهم في بطولة كأس العرب الحالية جاء بهدف الاستعداد النهائي لأولمبياد لندن التي ستقام في لندن الشهر المقبل.

وتستضيف السعودية النسخه التاسعة من بطولة كأس العرب للمنتخبات في محافظتي الطائف وجدة، حتى السادس من تموز (يوليو) المقبل، بمشاركة 11 منتخباً قسموا على ثلاث مجموعات.

وقال زكي: “لدينا هدف الاستعداد لذلك المحفل وهذا لا يمنعنا من المنافسة في الوصول للأدوار النهائية من هذه البطولة والمنافسة على تحقيق لقبها”.

وبين عمرو زكي في حواره لـ “الاقتصادية” أن المجموعة التي تضم منتخب بلاده هي الأقوى، مشددا على مقدرتهم على مقارعة المنتخبات في ظل صغر سن لاعبي منتخب بلاده، فإلى تفاصيل الحوار:

 

حدثنا عن استعداداتكم لهذه البطولة؟

أنهينا كل التحضيرات للمشاركة بشكل جيد من خلال معسكر إعدادي قصير أجريناه في مصر لمدة أسبوعين تمثل الأول منه في الاعتماد على الجانب اللياقي في حين كان الأسبوع الثاني خاصا بالجانب التكتيكي ولعبنا خلال ذلك المعسكر مباراتين وديتين أمام منتخب اليمن تعادلنا في الأولى وكسبنا الثانية.

 

البعض يتحدث عن أن مشاركتكم في هذه البطولة جاءت من أجل الاستعداد النهائي للمشاركة في أولمبياد لندن التي ستقام الشهر المقبل؟

بالطبع هدفنا الرئيس من خلال هذه المشاركة هو الاستعداد الأمثل لأولمبياد لندن، فالمسؤولون والجهاز الفني فضلوا المشاركة في هذه البطولة من أجل الوقوف بشكل جيد على جاهزية المنتخب لذلك المحفل العالمي من خلال اختيار القائمة النهائية للاعبين والتي سيتم إرسالها للجنة المنظمة بعد أسبوعين من الآن.

 

هذا يعني أنكم لا تبحثون المنافسة على تحقيق لقب بطولة كأس العرب في نسختها الحالية؟

لا لا، هدفنا الرئيسي من المشاركة هو الاستعداد وهذا لا يعني عدم رغبتنا في تحقيق اللقب، لدينا لاعبون جيدون تراوح أعمارهم بين 18 عاما و 22 عاما قادرون على تحقيق نتيجة إيجابية. وفي ظل أن رغبتنا الاستعداد للأولمبياد فمن الطبيعي أن يتطلب ذلك إثبات اللاعبين لأنفسهم في التدريبات وأثناء المباريات من أجل تحقيق نتائج إيجابية، لذا سنعمل على تقديم كل ما لدينا من إمكانات لتحقيق نتائج إيجابية للكرة المصرية في ظل الأحداث السياسية التي يمر بها الشارع المصري الآن.

 

هل تعتقد أن غياب عدد كبير من لاعبي المنتخب الأولمبي في هذه البطولة نتيجة تواجدهم مع المنتخب الأول سيؤثر في الأداء بشكل عام؟

لا أعتقد ذلك، صحيح أننا نفتقد ستة عناصر أساسية نتيجة تواجدهم مع المنتخب الأول إلا أن المجموعة المتواجدة حاليا قادرة على تعويض ذلك الغياب، فلو نظرنا للقائمة الحالية لوجدنا أن هناك لاعبين كبيرين في السن أنا وزميلي أحمد عيد، في حين باقي القائمة من اللاعبين الشباب. ومن خلال التدريبات الماضية لمسنا الروح العالية لجميع اللاعبين لتقديم الأفضل لهم.

 

وصف البعض المجموعة التي ضمت منتخب مصر إلى جانب كل من العراق والسودان ولبنان الأصعب مقارنة بباقي المجموعة كيف تصف ذلك؟

بالتأكيد مجموعتنا هي الأقوى في ظل وجود تلك المنتخبات التي حققت نتائج إيجابية في الآونة الأخيرة، إلى جانب تواجد البعض منها في القائمة الأساسية للمنتخب الأول، وهذا لا يمنعنا أو يخيفنا من اللعب وتحقيق نتائج إيجابية. نحن قادرون على مقارعة تلك المنتخبات وسنستعد لكل لقاء بشكل جيد من أجل تحقيق نتيجة إيجابية تساعدنا في نهاية الأمر على خطف بطاقة الترشح عن هذه المجموعة للوصول إلى الدور قبل النهائي.

 

تردد في السنتين الأخيرتين وجود عروض احترافية لك من أندية سعودية، ما صحة تلك العروض؟

بالفعل كانت هناك عروض رسمية الأول من الهلال والثاني من الاتحاد تقدما بطلبيهما إلى مسؤولي نادي الزمالك من أجل التعاقد معي ولكن لم يتم الاتفاق معهما بشكل نهائي.

 

هل كان سبب عدم الاتفاق ذلك يعود لعدم رغبتك اللعب في الدوري السعودي؟

لا إطلاقا، لم يكن السبب مني، أعتقد أن مبالغة نادي الزمالك في المطالبة بمبالغ مالية عالية من تلك الأندية هي السبب الرئيسي في توقف المفاوضات ولا أنسى أن عقدي ساري المفعول لنادي الزمالك وبالطبع كان من الأهم اتفاقهم هم أولا مع ذلك النادي حيال المبالغ المالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى