الرياضة العالمية

سان جيرمان يكشف ما حدث قبل إنهيار صفقة إنتقال مبابي إلى ريال مدريد

تحدث المدير الرياضي لنادي باريس سان جيرمان، البرازيلي ليوناردو، عما حدث قبل انهيار صفقة انتقال نجم الفريق الباريسي، المهاجم الدولي الفرنسي كيليان مبابي إلى ريال مدريد.

وانهارت صفقة انتقال مبابي من سان جيرمان إلى الريال في الساعات الأخيرة من سوق الانتقالات الصيفية الماضية، لعدم توصل الفريقين لاتفاق نهائي.

وذكرت حينها تقارير إعلامية إسبانية، أن ريال مدريد قدم عرضا مغريا تجاوز 200 مليون يورو لضم مبابي، لكن ليوناردو دحض هذه الإشاعات، حيث قال تصريحات عشية مواجهة سان جيرمان ومضيفه كلوب بروج المقررة في وقت لاحق اليوم الأربعاء، في دور المجموعات لبطولة دوري أبطال أوروبا: “تفاوض ريال مدريد معنا على شراء أحد أفضل اللاعبين في العالم خلال الأسبوع الأخير من سوق الانتقالات الصيفية، موقف لم يعجبنا، كنا واضحين، وأعلنا أن العرض غير مناسب، وأقل مما دفعناه لشراء كيليان من موناكو (180 مليون يورو)”.

وأضاف: “لم يتقدم النادي الإسباني بعرض آخر مثلما تردد، ولم يكن ممكنا العمل لثلاثة أو أربعة أشهر في سوق الانتقالات، ثم تتغير خططك فجأة”.

واستطرد المدير الرياضي لسان جيرمان: “لا أرى أن مبابي سيرحل عن الفريق بنهاية الموسم الجاري، ولا يفكر أحد في مستقبل سان جيرمان بدون مبابي”.

وشدد: “علاقة كيليان بباريس سان جيرمان عميقة، لهذا السبب لا نفكر في أي شيء آخر، واستمراره معنا يعني الكثير، ليس فقط لأنه فرنسي أو أحد أفضل اللاعبين في العالم، ولكن طريقته تثير إعجابنا وإعجاب الجميع، إنه لاعب رائع”.

وأكمل: “الثلاثي الهجومي ميسي، ونيمار، ومبابي، لم يتواجد سويا ليلعب موسما واحدا فقط، ولكن سنفعل كل شيء من أجل استمرار هذا الثلاثي في الموسم المقبل”.

وينتهي عقد مبابي مع سان جيرمان في صيف 2022، ويرفض صاحب الـ22 عاما كل عروض باريس من أجل التجديد، وهو ما يعني أنه قد يصبح “لاعبا حرا” في الصيف المقبل وسيقرر حينها مصيره بنفسه دون الرجوع لإدارة الفريق الباريسي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى