الرياضة العالمية

سيميوني يُبدي سعادته بعد الفوز الكاسح على إيبار

أبدى مدرب فريق أتلتيكو مدريد، الأرجنتيني دييغو سيميوني، سعادته عقب الفوز الكاسح لفريقه 5-0 على ضيفه إيبار اليوم الأحد، في الجولة 33 لبطولة الدوري الإسباني لكرة القدم.

بهذا الفوز، احتفظ أتلتيكو بصدارة ترتيب البطولة، التي يحلم باستعادة لقبها الغائب عنه منذ موسم 2013-2014، بعدما رفع رصيده إلى 70 نقطة، بفارق 4 نقاط أمام أقرب ملاحقيه جاره اللدود ريال مدريد، الذي يحل ضيفاً على خيتافي في وقت لاحق اليوم بالجولة ذاتها.

ونقلت صحيفة آس الإسبانية تصريحات سيميوني، عقب استعادة فريقه نغمة الانتصارات في البطولة التي غابت عنه في الجولتين الماضيتين، حيث قال: “من الواضح أننا خرجنا من التعادل مع ريال بيتيس، حيث تمكنا خلال الشوط الأول من بذل المزيد من الجهد لتحقيق الفوز وفي النهاية أيضاً تحقيق النتيجة المطلوبة رغم نشاط إيبار الهجومي في الدقائق الأولى”.

وأضاف سيميوني: “قضينا فترة مقاومة في البداية وقد كلفونا أول 20 أو 25 دقيقة، دون أن نتمكن من العثور على المكان الذي تحدثنا فيه عن إلحاق الضرر بواسطة لودي وتريبير”.

وأوضح سيميوني: “كانت مباراة رائعة من جانب يانيك كاراسكو وآنخيل كوريا، مما يؤكد صحة ما أفكر به حول العمل والجهد والإصرار وماركوس يورنتي يواصل نموه كلاعب كرة قدم بشكل هائل”.

وأكد مدرب أتلتيكو: “تولد الأهداف دائماً الحماس والشغف والطاقة، ولم يكن الشوط الثاني مماثلاً للشوط الأول، وقد كنا أكثر ديناميكية ودقة، مع المزيد من الحركات والطاقة والفوز يمنحك دائماً القوة، وبقيت سبعة جولات وستصبح مباراة هويسكا حاسمة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى