الرياضة العالميةبرشلونةريال مدريد

صراع ميسي ورونالدو يتجدد في كلاسيكو برشلونة و ريال مدريد

ستكون مباراة القمة بين الغريمين ريال مدريد وبرشلونة غدا السبت أحدث حلقات مسلسل التهديف المثير بين كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي ،  بالاضافة لكونها مباراة مهمة في حسم لقب دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم

ويتفوق ريال بأربع نقاط على برشلونة حامل اللقب في صدارة الترتيب قبل خمس جولات على نهاية المسابقة وقبل لقائهما في استاد نو كامب في برشلونة ويتقاسم رونالدو وميسي بالفعل صدارة قائمة الهدافين ولكل منهما 41 هدفا.

وسجل البرتغالي رونالدو الذي حقق الرقم القياسي برصيد 40 هدفا العام الماضي 53 هدفا في جميع المسابقات بينما سجل الارجنتيني ميسي الذي اختير كأفضل لاعب في العالم في آخر ثلاث سنوات 63 هدفا بينها 14 في دوري أبطال اوروبا.

ويبتعد ميسي الآن بفارق أربعة أهداف فقط عن الرقم القياسي الاوروبي البالغ 67 هدفا لجيرد مولر مهاجم بايرن ميونيخ السابق في موسم 1972-1973.

وتكتسب أحدث مباريات القمة بين أغنى ناديين في العالم أهمية إضافية مع احتمال لقائهما في نهائي دوري الأبطال حيث يسعى ريال لنيل لقبه العاشر في بطولة اوروبا بينما يبحث برشلونة عن ثالث لقب في أربع سنوات والخامس بشكل عام.

وخسر كل من الفريقين العملاقين مباراة الذهاب في قبل النهائي خارج أرضه فانهزم ريال 2-1 أمام بايرن ميونيخ وانهزم برشلونة 1-صفر أمام تشيلسي في لندن.

وتغلب برشلونة بطل اسبانيا في السنوات الثلاث الأخيرة على ريال ذهابا وإيابا في كأس السوبر الاسبانية وفي كأس الملك هذا الموسم وعوض تأخره ليفوز 3-1 في مباراتهما بالدوري في مدريد في ديسمبر  الماضي.

ولو أنهى الفريقان الموسم متساويين في النقاط فسيحسم اللقب على أساس نتائج المواجهات المباشرة بينهما وليس فارق الأهداف.

ويندر أن تمر مبارياتهما بدون جدل من اتهامات للتحكيم بالتحيز إلى بطاقات حمراء أو عراك بالأيدي. واعتدى جوزيه مورينيو مدرب ريال مدريد على تيتو فيلانوفا مساعد مدرب برشلونة في واقعة شهيرة أثناء مباراتهما المثيرة في وقت سابق هذا الموسم.

وبوجود البرتغالي مورينيو في منصبه يبقى الأمل كبيرا في مدريد أن ينهي ريال هيمنة برشلونة رغم أنه لم يقدم بعد اللمسة السحرية التي حقق بها إنجازات في البرتغال وانجلترا وايطاليا.

وقال اميليو بوتراخينيو مدير ريال مدريد ومهاجمه السابق بعد الهزيمة في ميونيخ يوم الثلاثاء الماضي “ستكون مباراة أخرى حافلة. قد تؤثر النتيجة على الجولات الأربع المتبقية. سيمثل برشلونة أكبر تحد ممكن وأتمنى أن نجد الالهام.”

وستكون المواجهة بين رونالدو وميسي واحدة من مواجهات عديدة في تاريخ الناديين.

ويرى برشلونة في نفسه ممثلا لقطالونيا في مواجهة الحكومة المركزية المكروهة في مدريد الممثلة في ريال.

وتمتد المعركة أيضا للصحافة الرياضية الاسبانية حيث تتراشق صحيفتا ماركا واس اللتان تصدران من مدريد مع صحيفتي سبورت وإل موندو ديبورتيفو اللتين تصدران في برشلونة.

وبالاضافة إلى هذا ستضع المباراة مورينيو في مواجهة النادي الذي عمل فيه كمساعد مدرب في تسعينات القرن الماضي حين كان بيب جوارديولا مدرب برشلونة الحالي لا يزال لاعبا.

وحقق مورينيو الذي أشار مرارا إلى حصول برشلونة على معاملة تفضيلية من الحكام انتصارا وحيدا على جوارديولا في عشر مواجهات منذ انضمامه لريال من انترناسيونالي الايطالي في 2010 وكان بنتيجة 1-صفر في نهائي كأس الملك العام الماضي.

وأطاح برشلونة بريال من قبل نهائي دوري الأبطال العام الماضي حين سحقه أيضا 5-صفر في الدوري في أول زيارة لمورينيو إلى برشلونة كمدرب لريال في نوفمبر   2010.

وقال مورينيو في مؤتمر صحفي بعد مباراة بايرن : “إنه (جوارديولا) شخص ذكي ويعرف بالضبط كيف يحقق الفوز في مباريات عديدة. إنه يعرف جيدا كيف يحقق هذا.”

ولو فاز أي من الفريقين في مباراة القمة اليوم السبت فسيصبح لديه 87 انتصارا من 219 مباراة رسمية بينهما منذ اللقاء الأول في كأس اسبانيا في مايو   1902. وحقق كل فريق 86 انتصارا مقابل 46 تعادلا.

ويبتعد ريال بفارق هدف واحد عن تحطيم رقمه القياسي لعدد الأهداف في موسم واحد وهو 107 أهداف والذي سجله مع المدرب الويلزي جون توشاك بوجود بوتراخينيو في التشكيلة في موسم 1989-1990.

ويتفوق العملاقان الاسبانيان على الجميع هذا الموسم أيضا دون أن يتمكن أحد من اللحاق بهما منذ فترة طويلة.

وسيلعب فالنسيا  الذي يتأخر بفارق 29 نقطة وراء برشلونة محتلا المركز الثالث في ضيافة ريال بيتيس بعد غد  الاحد ويلتقي ملقة صاحب المركز الرابع بفارق نقطة واحدة عن فالنسيا  خارج ملعبه مع اوساسونا يوم الاثنين.

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق