الإقتصاديةالنصر

عباس وفلاتة وتّرا النصر.. فطردا

كشفت المصادر أن أجواء معسكر فريق النصر لكرة القدم، قبل نزال الأهلي على نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين للأبطال الذي خسره الأصفر 1/4، شهدت توترا كبيرا بعد أن أبعد محمد السويلم مدير الفريق الأصفر، اللاعبين أحمد عباس، وعبد العزيز فلاتة لتجاوزاتهما في المعسكر قبل أن يلقى قراره مساندة من المدرب الكولمبي ماتورانا الذي رفض الاستماع للاعبين وتعليقهما على الاتهام الذي وجه لهما، فيما كان الأمير فيصل بن تركي رئيس النادي معترضا على ذلك، إلا أنه وافق وسط إلحاح المدرب.

وأشار المصدر إلى أن محمد السويلم قدم استقالته شفهيا لرئيس النصر الذي وافق عليها، فيما ينتظر أن تكون بشكل رسمي.

وكان الحزن قد خيم على اللاعبين بعد فراغهم من المواجهة حيث استسلم البعض منهم للدموع والبكاء بعد فقدان اللقب بتواجد أعضاء مجلس الإدارة وعدد من الشرفيين والإداريين.

وتأخرت البعثة في العودة من جدة نظرا لتأخر إقلاع الطائرة، وتعذرت عودة بعض اللاعبين حيث فضلوا البقاء في جدة وفي مقدمتهم حسين عبد الغني قائد الفريق الذي انتهى عقده بشكل رسمي، عبده برناوي الذي احتفل بعقد قرانه أمس الأول، عبد العزيز فلاتة، عدنان فلاتة، مالك معاذ، أحمد عباس، سلطان طميحي، ومحمد عيد، وتواجد مع اللاعبين العميد فهد المشيقح نائب رئيس النادي ومحمد السويلم وسالم العثمان مدير الفريق، فيما فضل الأمير فيصل بن تركي البقاء في جدة.

في شأن آخر، ينتظر أن تستغل إدارة النادي مبلغ المليونين ونصف المليون، وهي جائزة المركز الثاني التي حصلت عليها في تسديد راتب شهر للاعبين والعاملين في النادي بعد أن كانت قد رصدت مبالغ مالية في حال تحقيق البطولة إلا أن عدم نجاح الفريق في إنجازها سيدفع الإدارة النصراوية لاستغلال ذلك بتسديد بعض الالتزامات الشهرية.

يُذكر أن إدارة الكرة ستجتمع باللاعبين خلال الأيام القليلة المقبلة لإطلاعهم على برنامج الموسم المقبل ومواعيد انطلاق التدريبات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق