الهلالالوطن

عودة جيريتس تقسم الهلاليين

انقسم الهلاليون حول جدوى عودة المدرب البلجيكي إيريك جيرتس لقيادة الدفة الفنية للفريق الكروي الأول في حال تمت إقالته من تدريب المنتخب المغربي الأول، من عدمها. ورأى بعض الهلاليين أن عودته لن تكون مفيدة للفريق، ورأوا أنه قدم كل ما لديه، ولن يقدم جديداً على الصعيد الفني، إلى جانب أنه تخلى عن الهلال في وقت مهم وحساس من أجل تدريب المنتخب المغربي قبل أقل من عامين.
في المقابل رأى آخرون أن جيريتس سيكون رجل المرحلة المقبلة لمعرفته بالفريق وعناصره وطريقة لعبه، خاصة وأن الهلال على أعتاب مرحلة هامة في دوري أبطال آسيا حيث سيخوض ربع نهائي المسابقة في سبتمبر المقبل.
وكانت وسائل إعلام عدة ربطت اسم البلجيكي إيريك جيرتس بالهلال خلال الأيام الماضية في حال إقالته من تدريب المنتخب المغربي، إضافة للفرنسي ديديه ديشامب مدرب مارسيليا الفرنسي، بجانب مدرب يونيفير سوسيداد التشيلي الأرجنتيني خورخي سامباولي. وفرضت إدارة الهلال سرية تامة على مفاوضاتها مع المدرب الجديد، ولم تؤكد أو تنفي تلك الأسماء المطروحة، مؤكدة إلى أنه سيتم الإعلان عن هوية المدرب في الوقت المناسب دون أن تحدد تاريخاً لذلك.
من جانبٍ آخر، بدأ العمل على تجهيز ملعب النادي واستبدال العشب الشتوي بآخر صيفي وسيكون الملعب جاهزاً للتدريبات بعد أسبوعين وقبل فترة كافية من عودة لاعبي الفريق للتدريبات في نهاية يونيو الجاري؛ حيث سيؤدي الهلال تدريباً واحداً على أرضية الميدان الجديدة قبل المغادرة إلى النمسا لإقامة معسكر إعدادي هناك يستمر ثلاثة أسابيع، وسيسبق كل ذلك الكشف الطبي للاعبين في مجمع الطب الرياضي، بينما تقرر أن تكون مغادرة البعثة في 30 يونيو الحالي على متن الخطوط الألمانية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى