الأخبارالأخبار المحليةالاتحاد السعودي لكرة القدم

عيد : ثقتي في الحكم السعودي لن تتزعزع .. وأرفض رحيل المهنا

أكد رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم، أحمد عيد، بأن الثقة في الحكم السعودي لا زالت قوية، ولن تتزعزع بسبب بعض الأخطاء التي حدثت في الفترة الماضية، مُشدداً أنه وطوال فترة تواجده على رأس الاتحاد السعودي سيتم دعم وتطوير الحكم المحلي بأقصى قوة .
وخلال الاجتماع الشهري للحكام، أوضح عيد :” الحكم السعودي يحظى بثقة كبيرة لدي شخصياً، ويجب أن نعترف أن قرارات الحكام تكون في جزء من الثانية، وتتخذ من زاوية واحدة على عكس ما يقوم به المحللين التحكيميين، حينما يسترجعون اللقطات من عدة زوايا مختلفة لاتخاذ القرار، وأود الإشادة بعمل اللجنة الرئيسية وبالخصوص رئيس اللجنة ” .
وتابع :” أعد جميع الحكام بأن الفترة المقبلة سيكون هناك دعم قوي على المستوى المعنوي والمادي، كذلك التطوير الفني من خلال جلب خبراء تحكيم كبار، ولعل قدوم مدير دائرة التحكيم بالاتحاد الدولي أوساكا ستكون هي البداية، حيث سيقيم تجمع للحكام لمدة ثلاثة أيام وإعطاء محاضرات عملية ونظرية، وسيتم حل جميع الالتزامات المالية والمتأخرة للحكام لدى الاتحاد العربي السعودي “.
وأضاف عيد :”  كان لي اجتماع مع وزير الإعلام وتم مناقشة الجانب الإعلامي بشكل مفصل، وأتوقع أن يرى النور قريباً، أما فيما يخص أعضاء الاتحاد فقد أعترف بوجود بعض التجاوزات الغير مقبولة، وسوف تكون هناك وقفة صادقة خلال الاجتماع لمجلس الاتحاد العربي السعودي المقبل “.
وحول إمكانية تواجد الحكم الخليجي في الملاعب السعودي، قال عيد :” تواجد الحكم الخليجي سيكون بدراسة، وذلك من خلال تبادل الخبرات وليس من أجل جلب الحكم الخليجي لقيادة مباريات دوري عبد اللطيف جميل “، مستشهداً بكلام أغلب مسؤولي التحكيم الآسيوي أن الحكم السعودي له ثقله وقادر على قيادة المنافسات .

وفي نهاية حديثه، أكد رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم أنه يرفض بشدة رحيل رئيس لجنة الحكام عمر المهنا، وقال :” لن نقبل برحيل المهنا لمعرفتنا التامة بعمله وعدم تقصيره، وأتمنى أن نتكاتف جميعاً من أجل مصلحة الرياضة السعودية، وأعدكم بأن يكون هناك عمل مميز في الفترة المقبلة ” .

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. كلنا نؤيد ولكن من باب التنافس واداء العمل الافضل ولتجديد الاجواء للحكم السعودي ان يكون ريئس الحكام شخص اخر ونتمنى ان تكون المده لرؤساء اللجان سنتين فقط ليكون العمل في نشاط وايضا تنافس شريف المهناء احد دوره ويكفي ونتطلع الى وجه جديد ولايمنع ان يعود المهناء ويكو ن هناك تدوير اما فرض الاراده والملل المستمر فهدليس من صالح الحكام ابدا لانهم يتطلعون لوجه جديد واسلوب يختلف مثلهم مثلاللاعبين وهدا هو الصحيح وترك المهناء سنتين يمكن يعود للافضل لتفادي الاخطاء وتصحيحها كما نرجو ان تحل لجنتي الانضباط والاستيناف وتجديد الدما ء الى ماهوا افضل شكرا يا سعادة الريئس وكلنا ثقه ولكن ادا طالة المده تدهورا لوضع في اللجان فتكم في عافيه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق