اليوم

فرنسا تخطط لإسقـاط ملوك التمـرير

يدل عدد لاعبي خط الوسط القصار القامة والموهوبين في منتخب فرنسا، على الاعجاب الذي يبديه المدرب لوران بلان لمنافسته اسبانيا، قبل المباراة المرتقبة بينهما اليوم في الدور ربع النهائي لكاس اوروبا 2012.

وارتقت اسبانيا حاملة لقب كاس العالم 2010 وكأس اوروبا 2008 الى القمة باعتماد اسلوب لعب قائم على التمريرات السريعة والتحركات الحدسية والضغط الشرس على الخصم.
ومنذ ان تولى تدريب المنتخب الفرنسي بعد كأس العالم خلفًا لريمون دومينيك، حاول بلان ادخال المقاربة نفسها الى المنتخب الفرنسي، وما تشكيلته سوى برهان بليغ على هذا الطموح. ويمتلك بلان مهاجمين صريحين فقط هما كريم بنزيمة وأوليفييه جيرو، لكنه يتمتع بوفرة من لاعبي الوسط الموهوبين امثال سمير نصري وفرانك ريبيري وجيريمي مينيز وحاتم بن عرفة ومارفان مارتان.
حاول بلان ان يجعل من فرنسا منتخبًا يسيطر على منافسيه، لكنه يقر بأن لاعبيه سيواجهون اسياد هذا الاسلوب «اذا تمكّنت من امتلاك الكرة اكثر من الاسبان، فهذا انجاز. في هذا المجال هم أقوياء جدًا. يحظى هذا الاسلوب الكروي بإعجابي، وهو ليس متعة للمشاهدة فحسب، لكنه فعّال ايضًا».

واضاف: «المشكلة ضد اسبانيا هي انه عليك ان تكون حاضرًا ذهنيًا لتركض كثيرًا وتغلق المساحات قدر الإمكان، حتى ولو تمتع لاعبوها دائمًا بالقدرة على ايجاد المساحة نظرًا الى قدرتهم».
ومع غياب فيليب ميكسيس عن مباراة السبت بعد ايقافه لنيله بطاقة صفراء ثانية خلال المباراة مع السويد (صفر-2)، سيشارك لوران كوسييلني الى جانب عادل رامي في قلب دفاع المنتخب الفرنسي، ليتوليا المهمة المرهقة بمقاومة القوة الاسبانية.
وقال مدافع ارسنال كوسييلني: «نعرف مقاربة الاسبان. يحبون التحرك كثيرًا. في بعض الاحيان يكون منتصف الملعب فارغًا، وبعد تمريرتين او ثلاث، يحضر ثلاثة لاعبين او اربعة».
وقلل بلان من الحديث عن تراشق كلامي حاد في غرف تبديل الملابس بعد خسارة فرنسا امام السويد، التي انهت سلسلة من 23 مباراة بلا هزيمة.
ويعتقد المدرب فيسنتي دل بوسكي ان اسبانيا «قللت من شأن» فرنسا عندما خسرت امامها في الدور الثاني من كأس العالم 2006، مؤكدًا انه لا مجال لحصول الامر نفسه . وقال دل بوسكي لاذاعة «اوندا سيرو» الاسبانية: «كانت فرنسا المنافس الاكثر تعقيدًا والمنتخب الاقوى في المجموعة الرابعة». واضاف: «في المنتخب الفرنسي لاعبون جيدون ومنظمون. بنزيمة يقدّم مستوى جيدًا، وثمة ثلاثة لاعبين جيدين خلفه. اعتقد انهم سيلعبون مثلنا. لا تعقيدات لدى الفرنسيين».
ويملك المدافعون الاسبان فكرة عن بنزيمة الذي سجّل 21 هدفًا لبطل الدوري الاسباني ريال مدريد. وعنه قال الحارس الاحتياطي لأسبانيا فيكتور فالديس: «هو من الاخطر في العالم، ولهذا يلعب حيث هو (في الريال)».
ومن غير المرجّح ان يجري دل بوسكي تبديلات جذرية في تشكيلته، ومن المتوقع ان يحتفظ فرناندو توريس بمكانه في قلب الهجوم.
ومن جهة فرنسا، غاب اللاعبان فرانك ريبيري وسمير نصري عن التدريب الاربعاء، لكن مساعد المدرب الان بوجوسيان اكد مشاركتها في المباراة مع اسبانيا، التي ستكون تمهيدًا لتصفيات كأس العالم 2014، اذ اوقعت القرعة اسبانيا وفرنسا في المجموهة نفسها، بيد ان الاكيد ان الطرفين سيضعان نصب اعينهما اليوم موقعًا في الدور نصف النهائي لكأس اوروبا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى