الأخبارالرياضة العالمية

فريق مغمور يهزم بايرن بعد 18 شهرا دون خسارة

خسر البطل بايرن ميونيخ للمرة الأولى في 18 شهرا بدوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم، بعد هزيمته 1-صفر أمام مضيفه أوغسبورغ.
وضمن بايرن الاحتفاظ بلقب الدوري الألماني قبل سبع جولات على نهاية المسابقة، ولم يخسر في المسابقة المحلية منذ هزيمته 2-1 أمام باير ليفركوزن في أكتوبر عام 2012.
وبدأ أوغسبورغ اللقاء بقوة ليتقدم في أول نصف ساعة عن طريق ساشا مولدرز، بعد أن فقد ميتشيل فايزر لاعب بايرن الكرة في نصف ملعب فريقه.
وأشرك مدرب بايرن الإسباني بيب غوارديولا ،تشكيلة من لاعبي الصف الثاني، استعدادا لمواجهة مانشستر يونايتد الإنجليزي هذا الأسبوع في إياب دور الثمانية بدوري أبطال أوروبا ليبدو الفريق في مشكلة لفرض إيقاعه.
وقال غوارديولا للصحفيين: “حاولنا تجربة كل شيء حتى النهاية. يجب أن نقبل بان كرة القدم لا يمكن توقع الفوز فيها بشكل مستمر. يجب أن نستعد بسرعة الآن لمباراتنا أمام مانشستر”.
واستمر ضغط أوغسبورغ في بداية الشوط الثاني وسدد ألكسندر إيسفاين كرة قوية تصدى لها حارس بايرن مانويل نوير.
وقال توني كروس لاعب وسط بايرن: “نريد الفوز في كافة المباريات، وكنا نريد ذلك اليوم أيضا، لكن لم نفلح. ما زلنا نرغب في عدم التفريط في أي نقطة”.
ودفع غوارديولا بمولر وماريو جوتسه وديفيد ألابا، لكن بايرن لم يتمكن من هز شباكه منافسه. وسدد ألابا، لاعب منتخب النمسا، كرة في القائم وسط ضغط قوي من بايرن بطل أوروبا، كما اقترب جوتسه ومولر من التسجيل.
وتماسك أوغسبورغ أمام ضغط بايرن وحرمه القائم من مضاعفة النتيجة في الدقيقة الأخيرة ليحقق الفريق انتصاره الأول في تاريخه أمام متصدر لدوري الأضواء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق