المدينة

فودة : أبعدنا الحكام عن أماكن الصخب والسهر.. والنجاح الحقيقي في التطبيق العملي

أشاد مستشار لجنة الحكام الرئيسية لكرة القدم محمد فودة بالمعسكر المقام حاليًا لحكام دوري زين للمحترفين السعودي ودوري الأولى المقام في قرطبة التركية، مبديًا سروره لإقامة هذا المعسكر وقال: إذا أردت النجاح فعليك أن تخطط وتنفذ، فاللجنة منذ بداية الموسم الماضي فكرت في المعسكر الخارجي، وفعلًا الأمور سارت كما ينبغي.
وأضاف: مقر المعسكر بتركيا مناسب جدًا ومهيأ من كل الجوانب، علمًا بأن عضو اللجنة الدولي السابق محمد السويل اطلع على المعسكر ووقف بنفسه على كل صغيرة وكبيرة، والمعسكر يتوفر فيه الملاعب وصالة الحديد وما يميزها قربها من مكان السكن، كذلك السكن الممتاز من فئة 5 نجوم، وحقيقة السكن مريح جدًا للحكام، ولا أنسى التغذية المناسبة للحكام وهي تحت إشراف صحي من طبيب الفندق، والبعد عن أماكن الصخب والسهر، لذلك تم اختيار هذا الفندق بمنتجع يبعد عن اسطنبول 3 ساعات بالسيارة، ومن ضمن الأمور التي تنجح المعسكر وجود محاضر خبير، وفعلًا تم اختيار المحاضر المميز ليقع الاختيار على أحد أحسن 5 محاضرين في الاتحاد الدولي لكرة القدم وهو الأيرلندي ليزلي ايوفن مع المحاضر السعودي على الطريفي الذي قدم محاضرات نموذجية جدًا، وبما أن المعسكر وفر كل وسائل النجاح،فاعتقد أنه يسير في الطريق الصحيح.
وعن رأيه في البرنامج الزمني للمعسكر من حيث توزيع المحاضرات ونوعيتها وكذلك التمارين البدنية والعملية أجاب: بما أنه معسكر فكان لا بد من الاستفادة من كل الوقت المتاح، فالصباح تمارين لياقية، وبعدها محاضرات حتى الواحدة ظهرًا،فوجبة الغداء، يعقبها راحة حتى الساعة الثالثة، ومحاضرات بالفيديو وشرح مفصل لكيفية اتخاذ القرار والتقدير للحالة وقرارها الإداري حتى الخامسة والنصف، وعند السادسة التحرك للملعب الذي بالقرب من الفندق مشيًا لمدة خمسة دقائق، ثم تمارين لياقية يتخللها عمل جماعي للحكام للتحرك واكتشاف الأخطاء في منطقة الجزاء، وعمل المساعد وتعاونه مع الحكم، وهكذا حتى الثامنة والربع العودة للفندق والعشاء، فالبرنامج مناسب جدًا.
وأعطى فودة نسبة نجاح المعسكر منذ انطلاقته، موضحًا أنه ليس المهم النسبة، ولكن التطبيق في المباريات، وإن كان يجب أن نقيم فالالتزام كان 100% والمحاضرات والتمارين اللياقية 95%، وحقيقة لقد لمست التفاعل من قبل الحكام مع المحاضرات والتمارين اليومية، وذلك نتيجة الالتزام والحضور قبل بدء المحاضرات، والتفاعل مع المحاضرين كانت إيجابية جدًا.
وختم فودة حديثه برأيه في المحاضر الايرلندي ليزلي ايوفن وقال: أنه محاضر ممتاز جدًا، وإن اختلفت معه في بعض النقاط، لكن أسلوبه وطرحه المباشر في إدارة المباراة، وكيفية الإدارة بطريقة سهلة، لأن إدارة المباراة ليست تطبيق قانون، ولكن البحث عن طريقة مثالية لإخراج مباراة بصورة جيدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى