الرياضة العالميةمانشستر يونايتد

فيرجوسون قرر إعتزال التدريب من أجل زوجته

كشف السير الاسكتلندي اليكس فيرجوسون وبعد احتفال فريقه مانشستر يونايتد باحراز لقب الدوري الانجليزي للمرة العشرين في تاريخه بفوزه على ضيفه سوانسي سيتي (2-1)، انه اتخذ قرار اعتزال التدريب في نهاية الموسم الحالي من اجل زوجته لكنه اكد انه كان يعتزم الرحيل وهو في القمة.

وكان فيرجوسون فاجأ الجميع الاربعاء الماضي باعلانه انه سيعتزل التدريب في نهاية الموسم بعد ان امضى 26 عاما ونصف مع مانشستر يونايتد وقاده الى الفوز بلقب الدوري المحلي 13 مرة، اخرها هذا الموسم، ثم كشف الاحد بعد مباراته الاخيرة في “اولدترافورد” انه اتخذ هذا القرار خلال عطلة عيد الميلاد.

وفي حديث مع التلفزيون الرسمي ليونايتد، تحدث فيرجوسون مطولا عن الاسباب التي تعلل توقيت اعلانه الاعتزال، قائلا: “كان من المحتم ان يأتي هذا اليوم… لحسن الحظ اني سأعتزل وانا فائز، كنت دائما اريد الاعتزال وانا في القمة”.

وفي رده على سؤال حول متى اتخذ قراره، اجاب فيرجوسون: “عيد الميلاد. لم اخبر ابنائي بذلك حتى مارس وقد اخبرت شقيقي ليلة الثلاثاء. لم يكن سعيدا!”.

وتابع “زوجتي، كاثي، كانت السبب. لقد فقدت شقيقتها في اكتوبر واصبحت منعزلة كثيرا. كانت رأس الاسرة، ضحت بنفسها من اجلي ومن اجل ابنائنا الثلاثة واحفادنا الذين يحبونها لدرجة الجنون. كان لابد ان يأتي اليوم الذي اطوي فيه هذا الكتاب”.

وواصل “كان من المهم جدا بالنسبة لي ان اخرج منتصرا. كنت اصلي لاجل ذلك لاننا كنا متقدمين بفارق خمس نقاط في عيد الميلاد. لقد قمنا بتشغيل المحركات ولحسن الحظ اننا فزنا بسهولة”.

والقى فيرجوسون خطابا مؤثرا بعد المباراة امام سوانسي سيتي حيث توجه الى الجمهور قائلا: “كنتم اجمل تجربة في حياتي. كنت محظوظا لتمكني من تدريب بعض افضل اللاعبين في البلاد…كل اللاعبين المتواجدين هنا قد مثلوا النادي بالطريقة المناسبة وفازوا باللقب باسلوب رائع…”.

وواصل “اعتزالي لا يعني نهاية مشواري مع النادي. ساستمتع برؤيتهم يلعبون عوضا عن معاناتي معهم…اريد ان اذكركم ايضا بانه عندما اختبرنا اوقاتا صعبة هنا، وقف النادي الى جانبي، الطاقم باكمله كان الى جانبي، اللاعبون وقفوا الى جانبي. مهمتكم الان هي الوقوف الى جانب المدرب الجديد” مواطنه ديفيد مويز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى