الرياض

فيفا : الإثارة في الدوري السعودي مختلفة

أشاد الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” بقوة دوري زين السعودي للمحترفين واصفا إياه بأنه الأكثر إثارة بين كل الدوريات العربية في غرب آسيا لافتا بأن الإثارة كانت مختلفة هذه المرة وبين غريمين جديدين بعد تواري المنافسين التقليديين “الهلال والاتحاد” مؤكدا أن اللقب لن يحسم إلا على ضوء نتيجة مباراة القمة التي ستقام في الجولة الأخيرة من الدوري بين الشباب المتصدر ووصيفه الأهلي.

وكان “فيفا” استعرض في تقرير مطول نشره عبر موقعه الرسمي أمس عن حجم الإثارة في الدوريات العربية في منطقة غرب آسيا وأورد: “دخلت البطولات العربية في منطقة غرب آسيا مراحلها الأخيرة، حيث تشهد منافسة غير مسبوقة في السعودية والأردن ولبنان، بينما باتت الأمور أقرب للحقيقة في الإمارات وعلى العكس تماما انتهى الصراع المثير على اللقب بقطر لصالح لخويا الذي استفاد من كل الظروف وبرهن على قدراته وحافظ على لقبه بانتظار التتويج الرسمي.

واستهل “فيفا” جولته بالحديث عن الإثارة من خلال دوري زين وقال: “يعيش الدوري السعودي تنافسا مثيرا ليس بين الغريمين في المواسم الماضية “الهلال والاتحاد”، لكن هذه المرة بين الشباب والأهلي اللذين حصرا أمر اللقب فيما بينهما خصوصا مع قبل جولتين فقط على النهاية”.

وتابع “ففي ظل تراجع أداء ونتائج الهلال وابتعاد الاتحاد وتذبذب مستواه خلال فترات طويلة من بداية الموسم عرف فريقا الشباب والأهلي كيف يمضيان بقوة وثبات نحو تصدر البطولة وجعلا التنافس على اللقب الكبير حكرا عليهما وسط انتعاشة هائلة يعيشها الفريقان هذا الموسم”.

وأشار الاتحاد الدولي أن اللقب لن يحسم إلا في الجولة الأخيرة. وأضاف “الشباب يتصدر حاليا الترتيب ب 60 نقطة ويتبعه الأهلي بفارق نقطتين ومع بقاء جولتين على الختام ستكون القمة المرتقبة بينهما في الجولة الأخيرة ما يشبه نهائيات الكؤوس خصوصا في حال لم يتسع الفارق في الجولة قبل الأخيرة التي سيكون فيها الشباب مستضيفا للأنصار والأهلي ضيفا على الرائد ففي حال بقاء الفارق على عهده أو حتى تقلص أو لربما انقلب رأسا على عقب فإن ذلك سيبقي الباب مفتوحا على مصراعيه ليجعل المواجهة التي تجمعهما في جدة مباراة نهائية تعيد الذكريات لنهائيات الدوري السعودي التي كانت تجذب الأنظار في ختام المربع الذهبي الذي كان يجمع الفرق الأربعة الأولى”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى