الأخبارالأخبار المحليةالأهليالهلال

قبل الكلاسيكو بساعات … من يلحق بمنافسه الخسارة الأولى في دوري جميل

لا حديث حاليا داخل الوسط الكروي السعودي إلا عن كلاسيكو جديد يجمع بين الأهلي والهلال، فلم تنته أصداء الكلاسيكو الأكبر في السعودية بعد بين اتهامات وردود وبيانات حتى كانت المملكة وفي الأسبوع التالي مباشرة على موعد مع كلاسيكو جديد بين المتصدر الهلال وأهلي جدة الغني عن التعريف، وسيدير اللقاء العواجي الحكم الأفضل فى السعودية والذى سيقام على ملعب مدينة الملك عبد العزيز الرياضية.

وتشير التصريحات قبل اللقاء إلي أننا على موعد مع لقاء مثير وقوي، فلقاء اليوم سيجعل من المملكة هادئة ويصمت الكل وتتحدث فقط أقدام اللاعبين داخل الملعب، فقد عقد مدرب الأهلي مؤتمرا صحفيا ومعه كامل الموسى وفيه أكد البرتغالي فيتور بيريرا أنه سيسعى للفوز وهو يدرك أن المباراة ستكون قوية وممتعة بين الفريقين، وأنه كمدرب لا يعتمد على مراقبة المفاتيح في رده علي سؤال عن كيفية تعامله مع مفاتيح لعب الهلال بل هو يعتمد على الضغط حتى أمام برشلونة بميسي، وهو ما يجب أن يتذكره الجميع أنه كمدرب لا يخاف وهو يسعى للفوز وفقط، وأنه لن يغير طريقته على الإطلاق حتى لو كان الأهلي سيقابل أكبر الأندية فى العالم.

أما عن الهلال المتصدر فالأمر لا يبدو مختلفا بل أشد حماسة، إذ نجد أن جمهور الزعيم واثق من انتصار فريقه واستعادة صدارته التي ذهبت بشكل مؤقت انتظارا لما يسفر عنه الكلاسيكو للعالمي النصر، فأكثر من 50 بالمائة من الجماهير يتوقعون فوز الهلال وهو رقم كبير إذا ما قورن بقوة الأهلي هذا الموسم، رغم ما مر به من عثرة الخروج الآسيوي قبل أسبوع.

ستظل المملكة في حالة صمت وترقب حتى نهاية اللقاء، لتعرف من يذيق الآخر في الكلاسيكو مرارة الخسارة الأولى في دوري عبد اللطيف جميل السعودي، هل هو المتصدر أم الطامع في التقدم للأمام والمنافسة بقوة على لقب الدوري هذا الموسم، ومن ينتصر في خارج الخطوط الجابر الزاهي بالكلاسيكو الأول ويطمح في الكلاسيكو الثاني أم بيريرا الذي يرى أنه لن يغير طريقته ولو حتى لعب بالأهلي في أوروبا، صافرة العواجي ستكون حاسمة لكل تلك الأسئلة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى