الوطن

قبول استئناف الهزاع.. ورد طلب مينجازو

قبلت لجنة الاستئناف في الاتحاد السعودي لكرة القدم طعن رئيس نادي القادسية ضد تغريمه 300 ألف ريال، وردت طعناً لنادي الشباب ضد عقوبة محترفه فرناندو مينجازو. واطلعت اللجنة في اجتماعها أول من أمس على استئناف رئيس القادسية عبدالله الهزاع ضد قرار لجنة الانضباط الذي غرمه 300 ألف ريال؛ لتصريحاته الإعلامية المسيئة لحكم مباراة فريقه مع النصر ضمن دوري زين السعودي للمحترفين. وكان الهزاع اعترض على العقوبة، واعتبر أن تصريحاته التي أدلى بها عقب المباراة غير مسيئة، وأن تصريحات مماثلة لرؤساء أندية أخرى كانت أكثر إساءة وعوقبوا بالتحذير فقط، وأن ظروف الضغط النفسي الذي تعرض له بعد انتهاء المباراة إثر هبوط فريقه إلى مصاف الدرجة الأولى أثرت فيه؛ طالباً إلغاء القرار الصادر أو تخفيف العقوبة.
لكن اللجنة التي قبلت الاستئناف شكلاً لتقديمه ضمن المدة وتسديد رسومه وجدت تصريحات الهزاع مسيئة لحكم المباراة وتستوجب العقاب، لكن التصريحات، ولأنها جاءت عقب المباراة، وبعد هبوط الفريق لدوري الأولى كان يجدر الانتباه لهذه النقطة والتعامل معه على أنه رئيس ناد في الدرجة الأولى وفق قاعدة الأصلح للمتهم، فقد تقرر قبول الاستئناف شكلاً وموضوعاً، وتركت للجنة الانضباط اتخاذ ما تراه وفق نتائج قرار لجنة الاستئناف. كما اطلعت اللجنة على استئناف نادي الشباب ضد قرار لجنة الانضباط القاضي بإيقاف لاعب الشباب فيرناندو مينجازو 3 مباريات رسمية في جميع الدرجات لاستخدامه العنف ضد لاعب النصر في كأس خادم الحرمين للأبطال وفقاً للتسجيل المرئي. وركز الشباب اعتراضه على أن تصرف لاعبه يبقى اعتداء بالضرب وليس سلوكاً عنيفاً، وأن البطاقة الحمراء التي نالها كافية، وأن سلوكه كان ردة فعل لاستفزاز لاعب النصر.
وقبلت اللجنة الاستنئاف شكلاً لتقديمه ضمن المدة وسداد رسومه، ورأت أن السلوك العنيف هو استخدام مفرط للقوة يعرض سلامة المنافس للخطر دون المواصلة والاستمرار في استخدام تلك القوة، وأن المستأنف أكد ارتكاب لاعبه مخالفة الاعتداء بالضرب ولم ينفها، والاستفزاز لا يبرر ارتكاب المخالفة، ولاسيما أن مينجازو لاعب دولي ومحترف، لذلك، ولأن المستأنف لم يقدم الدليل على وجود عرض غير صحيح للحقائق أو تطبيق خاطئ للقانون، فقد قررت قبول الاستئناف شكلاً ورفضه موضوعاً.
واطلعت اللجنة على استئناف نادي القلعة ضد قرار لجنة الانضباط القاضي بإيقاف لاعب القلعة موسى حسن عسيري 6 مباريات وتغريمه 1500 ريال، وكذلك استئناف لاعب النادي عبدالعزيز محمد الفقيهي المعاقب بذات العقوبة لتبادلهما الضرب مع لاعبين من نادي الحجاز، ولأن النادي لم يسدد رسم الاستئنافين فقد قررت اللجنة رفضهما من حيث الشكل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى