الإقتصاديةالهلال

كالديرون : في الواقع الهلال سيكسبنا.. سنقاتل

أكد الأرجنتيني جابريال كالديرون مدرب فريق بني ياس الإماراتي لكرة القدم أن الواقع يقول إن نتيجة لقاء فريقه أمام الهلال السعودي الأربعاء المقبل في دور الـ 16 من دوري أبطال آسيا ستكون لمصلحة الهلال.

وقال المدرب الأرجنتيني الذي سبق له الإشراف الفني على فريق الهلال “لقد كان الصعود هدفنا الأول وحدث بالفعل وعلينا التفكير في الهدف المقبل ولا سيما أننا نسعى للتواجد في دور الثمانية”.

وأضاف “هو أمر صعب واقعياً لكننا سنقاتل من أجل تحقيقه”، مشددا “الواقع يقول إن نتيجة المباراة المقبلة أمام الهلال ستكون لمصلحة الأخير، لكن من جانبنا سنقاتل ونسعى للفوز وخاصة أننا ليس لدينا ما نبكي عليه، فهي مباراة واحدة ويجب أن تعلن عن فائز يصعد للدور ربع النهائي”.

وأوضح المدرب الأرجنتيني “تحدثنا منذ البداية عن رغبتنا في أن نكون مفاجأة هذه المجموعة والحصان الجامح فيها، وبعد بداية المباريات ظهرنا بمستوى أكثر من رائع للدرجة التي جعل من صعودنا أمرا طبيعيا في ظل الأداء الرائع بشهادة الجميع.

وأشار إلى أن التوقعات منذ الانطلاقة كانت تصب في مصلحة الاتحاد السعودي وباختاكور الأوزبكي، لكن ما فعله بني ياس قلب الطاولة على الكل من خلال أداء راق ومتميز على مدار المباريات الست التي خاضها الفريق”.

وعن مواجهة الهلال على أرض ملعب الأمير فيصل بن فهد في الرياض، وصفها بالصعبة والشديدة، “في ظل إقامة المباراة على ملعب الهلال، فضلاً عن كونها أمام فريق بحجم الزعيم السعودي”. ونفى أن تكون قيادته للهلال في وقت سابق أمرا يصب في مصلحة فريقه.

وتابع “كرة القدم في الوقت الراهن ليست فيها أي أسرار، وجميع الفرق كتب مفتوحة للأخرى”.

وزاد “لدي ذكريات رائعة مع الهلال وفزت معه ببطولتين، أهمهما الدوري الذي فزنا به وحققنا رقماً قياسياً وقتها بالفوز بالبطولة دون أي هزيمة على الإطلاق”.

وشدد كالديرون على أنه سيتحدث مع لاعبيه حول الأخطاء التي وقعوا فيها على مدار المباراة، بهدف تجنبها في المباراة المقبلة، وخاصة أنها أمام الهلال الفريق الكبير الذي سيستغل أي خطأ يحدث بفضل خبرة لاعبيه والإمكانات الرائعة التي يملكونها.

وأكد كالديرون أن الفترة المقبلة تتطلب مزيداً من العمل، مشيراً إلى أن التدريبات ستستمر بشكل يومي حتى موعد مباراة الهلال.

في المقابل، أكد مسعد الحارثي مدير العلاقات والإعلام في النادي أن لقاء فريقه أمام الهلال سيكون نقطة تحول في تاريخ النادي الآسيوي في حال تمكنه من كسب اللقاء، مشدداً على قوة الهلال وتفوقه في المشاركات الآسيوية.

وبين الحارثي أن وجود الأرجنتيني كالديرون في تدريب بني ياس عامل مساعد، وسيكشف كل الأوراق الهلالية. وأوضح أن فريقه خال من الإصابات والإيقافات، وسيكون جاهزا للمواجهه المنتظرة.

وقال الحارثي: “وصول بني ياس إلى دور الـ 16 من مسابقة دوري أبطال آسيا يعد أمرا جيدا في ظل أنها المرة الأولى التي نشارك فيها في هذه البطولة، ومع ذلك نجحنا في خطف المقعد الثاني في المجموعة بعد منافسة مع فريق باختاكور الأوزبكي، إلا أن أفضلية بني ياس وتفوقه جعل التأهل من نصيبه، وهو أمر مهم لنا وجيد.

وهي مرحلة وانتهت، ونحن مقبلون على مرحلة لا تقل أهمية وقوة عن المرحلة السابقة وهي دور الـ 16 الذي نقابل فيه أحد أهم الأندية الآسيوية وأحد الفرق المرشحة، خصوصاً أن الهلال يلعب على أرضه وبين جماهيره ويأمل الوصول إلى المراحل المتقدمة من البطولة.

وفي المقابل لن يجدوا فريقاً سهلا أو مستسلما، فنحن سنأتي إلى الرياض من أجل خطف بطاقة التأهل وكسب الهلال.

ونعلم تماماً أن هذا الأمر يحتاج إلى جهد مضاعف وتركيز كبير من اللاعبين داخل أرض الملعب، ولكننا دائماً متفائلون وسنثبت أن بني ياس هو الحصان الأسود في هذه البطولة”.

وزاد: “بالطبع ليس لدينا أي إيقافات بين اللاعبين، وفي الإصابات ربما يعاني قليلاً فواز عونه وهو أحد الأسماء التي تشارك في قائمة الفريق الآسيوية، ولكنه سيكون جاهزا قبل المباراة.

وما يميز بني ياس حالياً أن المدير الفني للفريق الأرجنتيني كالديرون سبق له في الموسم الماضي تدريب الهلال وعلى علم كبير بمستوى وطريقة لعب الهلاليين.

ولا شك أن هذه الخبرة ستسهم في إضافة إيجابية لفريقنا، وسيستفيد منها اللاعبون”.

وختم الحارثي: “أتمنى أن نقدم مع الهلال مباراة ماتعة وكبيرة، وأن نحصد بطاقة التأهل إلى الدور ربع النهائي، علماً أن الفريق سيصل إلى الرياض خلال اليومين القادمين.

لديّ تنسيق مع فهد الحميدي من إدارة الهلال من أجل وضع الترتيبات اللازمة لوصول فريق بني ياس، ومعرفة مقر السكن والتدريب الخاصين بفريقنا.

كل ما أتمناه أن نقدم مع الهلاليين مباراة كبيرة تليق بهما وبالبطولة التي يتنافسان عليها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى