الإتحادالمدينةالهلال

كلاسيكو الحسم بين الزعيم والعميد

موقعة جديدة يشهدها ستاد الملك فهد الدولي الليلة بين الهلال وضيفه الاتحاد في إياب دور الثمانية لكأس خادم الحرمين الشريفين للأبطال، بهدف التأهل لنصف النهائي المقرر اقامته الأسبوع المقبل.. الهلال الطامح في اللقب الغائب عن خزانته، والاتحاد الساعي لاستعادة اللقب الذي انتزعه منه خصمه اللدود الاهلي الموسم الماضي، بالاضافة إلى حسابات التنافس بين الفريقين، يقف الهلال والاتحاد اليوم وجها لوجه والاتحاد.
الهلال تعرض للإقصاء على يد الاتحاد مرتين 2008 بفوزه عليه ذهابا، وايابا، وفي 2011 حيث فاز عليه ذهابا وتعادلا إيابا، كما ان الفريقين تعادلا في مباراة الذهاب في جدة يوم الاحد الماضي بهدفين لكل منهما.
ويلعب الهلال المباراة بفرص عدة هي الفوز أو التعادل 1/1 أو التعادل السلبي، فيما يدخل الاتحاد بفرص الفوز أوالتعادل بأكثر من هدفين لترجيح كفته في الوقت الاصلي مع أو الاحتكام للوقت الاضافي وركلات الترجيح في حال التعادل بهدفين لمثلهما.
الاوراق مكشوفة
مباراة الذهاب جعلت مباراة اليوم مكشوفة الاوراق لدى المدربين هاسيك الهلال، كانيدا الاتحادي على ضوء جولة الذهاب، وبالتأكيد فانهما قد وضعا تصوراتهما لكسب المباراة والتي سيحتاج فيها الفريقان الى الحلول الجماعية الاتية من خطي الوسط، أو الفردية في حال فرضت رقابة على بعض مفاتيح اللعب في الفريقين مثل نايف هزازي، حسنى عبدربه، اندوما في الاتحاد، سالم الدوسري، احمد الفريدي، ويلهامسون في الهلال الذي سيلعب بتشكيل مكون من: حسن العتيبي في حراسة المرمى، سلطان البيشي، ماجد المرشدي، عبدالله الزوري، سلمان الفرج في الدفاع، وعادل هيرماش، محمد الشلهوب، سالم الدوسري، احمد الفريدي، عبداللطيف الغنام في الوسط وربما لعب ويهامسون، ويوسف العربي في الهجوم.
فيما تتكون تشكيلة الاتحاد من مبروك زايد في الحراسة، وراشد الرهيب، حمد المنتشري، على الزبيدي، مشعل السعيد في الدفاع، معن الخضري، سعود كريري، حسنى عبدربه، فوزي عبد الغني، عبده عطيف في الوسط، ونايف هزازي في الهجوم، وهناك اوراق كثيرة لدى المدربين يمكن الاعتماد عليها في المواجهة التي يعاني فيها الفريقان من ربكة واضحة في خطى الدفاع ولاسيما في العمق الدفاعي بسبب غياب اسامة المولد عن الاتحاد واسامة هوساوي عن الهلال، الا ان وسط الهلال يعد الاكثر تكاملا، وتجانسا وفاعلية من وسط الاتحاد، فيما الاخير يتميز بوجود راس حربة قادر على التعامل مع انصاف الفرص ولاسيما في الالعاب الهوائية وهو نايف هزازي، وتبدو كفة الفريقين في الحراسة متساوية بوجود زايد، العتيبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى