الأخبار المحليةالهلال

كومبواريه قلق حول جاهزية القناص

أعرب انتوني كومبواريه مدرب نادي الهلال السعودي عن قلقه بخصوص جاهزية المهاجم ياسر القحطاني للمشاركة في المباراة أمام أولسان هيونداي الكوري الجنوبي يوم الأربعاء على ستاد مونسو في أولسان ضمن ذهاب الدور ربع النهائي في دوري أبطال آسيا 2012.

وتقام مباراة الإياب بين الفريقين يوم 3 أكتوبر/تشرين الأول على ستاد الأمير فيصل بن فهد في الرياض.

وكان الهلال تصدر المجموعة الرابعة في الدور الأول برصيد 12 نقطة من ست مباريات، مقابل 11 نقطة لبيروزي الإيراني و6 للغرافة القطري ونقطتين للشباب الإماراتي، ثم تغلب في دور الـ16 على بني ياس الإماراتي 7-1.

وفي المقابل تصدر أولسان المجموعة السادسة برصيد 14 نقطة من ست مباريات، مقابل 11 نقطة لطوكيو الياباني و3 لكل من بريسبان روار الأسترالي وبكين غوان الصيني، ثم تغلب في دور الـ16 على كاشيوا ريسول الياباني 3-2.

وعاد القحطاني إلى صفوف الهلال هذا الموسم بعدما لعب الموسم الماضي على سبيل الإعارة مع العين الإماراتي، فخاض 21 مباراة في جميع المسابقات سجل خلالها 12 هدفاً.

وسجل القحطاني ثلاثة أهداف لغاية الآن مع الهلال هذا الموسم، ولكنه تعرض لإصابة خفيفة في الكاحل.

وسيغيب عن صفوف الهلال في هذه المباراة قلب الدفاع سلطان البيشي بسبب الإيقاف، ويحوم الشك حول قدرة المدافع خالد الكعبي على المشاركة بسبب الإصابة.

وقال كومبواريه مدرب الهلال: هذه المباراة مهمة كونها مباراة الذهاب في الأدوار الإقصائية، حيث يجب أن نقدم مستوى جيد خلال مباراتي الذهاب والإياب من أجل المحافظة على فرصتنا بمواصلة المشوار في البطولة.. يجب أن نحافظ على فرصتنا بالفوز قبل مباراة الإياب، ويجب أن نحاول ما بوسعنا.

وأضاف: نحن جاهزون رغم أننا سنلعب أمام فريق قوي، ورغم أننا نعاني من بعض الإصابات ووجود لاعب موقوف، إلا أننا نمتلك لاعبين قادرين على تعويض الغيابات.

وكان الهلال ضم المهاجم البرازيلي ويسلي لوبيز دا سيلفا الذي سجل 7 أهداف في خمس مباريات منذ قدومه إلى الفريق من نادي فاسولي الروماني، حيث سجل 27 هدفاً مع فريقه السابق.

ويعود إلى صفوف الهلال في هذه المباراة المهاجم الكوري الجنوبي يو بيونغ-سوو الذي غاب في بداية الموسم الحالي بسبب الإصابة.

وضم الفريق أيضاً المدافع السنغالي عبد القادر ماغان ليحل مكان القائد السابق أسامة هوساوي الذي انتقل للعب في صفوف أندرلخت البلجيكي.

في حين رحل أيضاً المغربي يوسف العربي ولاعب الوسط السويدي كريستيان ويلهلمسون.

وأوضح مدرب الهلال: نحن محظوظون لأن الدوري السعودي انطلق مبكراً، وقد حقننا الفوز في ثلاث مباريات مقابل التعادل في مباراتين.

وتابع: يوو كان يعاني من إصابة في بداية الموسم ولكنه عاد إلى صفوف الفريق الآن، ونحن نعرف أنه يمتلك القدرة على تغيير مسار المباراة لصالحنا.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى