الرياضة العالمية

لاتسيو يلدغ روما في مباراة ماراثونية وأوسيمن يقود نابولي للفوز على كالياري

حسم لاتسيو ديربي العاصمة لمصلحته، بعدما حقق فوزاً مثيراً 3-2، على ضيفه وجاره اللدود روما، اليوم الأحد، في قمة مباريات الجولة السادسة لبطولة الدوري الإيطالي.

ارتفع رصيد لاتسيو الذي حصد نقطتين فقط في مبارياته الثلاث الماضية بالبطولة، إلى 11 نقطة في المركز السادس، متأخراً بفارق نقطة واحدة خلف روما، صاحب المركز الرابع، الذي تكبد خسارته الثانية في المسابقة خلال الموسم الحالي.

وبادر لاتسيو بالتسجيل مبكراً عن طريق الصربي سيرجي ميلينكوفيتش سافيتش في الدقيقة العاشرة، قبل أن يضيف الإسباني المخضرم بيدرو رودريغيز الهدف الثاني في الدقيقة 19.

وقلص البرازيلي الشاب روجير إيبانيز الفارق بتسجيله الهدف الأول لروما في الدقيقة 41، لكن مواطنه فيليبي أندرسون أضاف الهدف الثالث للاتسيو في الدقيقة 63.

وعادت المباراة لتشتعل من جديد، بعدما سجل الفرنسي جوردان فيرتو الهدف الثاني لروما في الدقيقة 69 من ركلة جزاء، ليحاول فريق المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو إدراك التعادل خلال الوقت المتبقي من اللقاء، ولكن دون جدوى.

وبات هذا هو الانتصار الثاني لاتسيو في ديربي العاصمة، خلال آخر ثلاث مواجهات جمعته مع روما ببطولة الدوري.

وفاز نابولي 2-0 على ضيفه كالياري، اليوم الأحد، ليحقق فوزه السادس توالياً في دوري الدرجة الأولى الإيطالي، ويستعيد صدارة المسابقة، مع استمرار تألق المهاجم فيكتور أوسيمن.


يتقدم فريق المدرب لوشيانو سباليتي بفارق نقطتين على ميلان في صدارة المسابقة، حيث يستمتع ببداية مثالية للموسم، وخرج بشباك نظيفة 4 مرات في 6 مباريات.

وهذه المرة الثانية في تاريخ نابولي التي يبدأ فيها الموسم بالفوز في ست مباريات متتالية بعد موسم 2017-2018، عندما أنهى المسابقة في المركز الثاني.

وتقدم أوسيمن بالهدف الأول بعد 11 دقيقة، ليرفع رصيده إلى 6 أهداف في آخر 4 مباريات في كل المسابقات.

وحصل مهاجم نيجيريا على ركلة جزاء في الشوط الثاني، ونفذها لورينتسو إنسيني بنجاح، ليعزز تقدم نابولي.

وحظي أوسيمن بتحية حارة من المشجعين عند استبداله قبل 13 دقيقة من النهاية، وسط سيطرة تامة لأصحاب الأرض.

ويحتل كالياري المركز 19 برصيد نقطتين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى