الرياضة العالمية

لجنة إصلاح “فيفا” تبقي خططها طي الكتمان

أبقت لجنة مكلفة باصلاح الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) خططها لتصحيح مسار المنظمة، التي طالتها أكبر فضيحة فساد على مدار تاريخها، طي الكتمان، بعدما أنهت ثاني اجتماعاتها اليوم الأحد، واكتفت بالقول إن المناقشات اتسمت بالثراء والعمق.

وقال رئيس اللجنة فرانسوا كارار إنه سيقدم توصيات ملموسة إلى تنفيذية فيفا الثلاثاء المقبل، مضيفاً أن لجنته تحقق تقدماً ملموساًَ.

ويواجه فيفا ضغوطاً لا سابق لها لإصلاح هياكله، بعدما أصدرت السلطات الأمريكية في مايو (أيار) الماضي لائحة اتهام بحق 9 من مسؤولي كرة القدم الحاليين والسابقين، بتهم الرشوة والفساد، وخدم العديد منهم في اللجنة التنفيذية او في لجان فيفا المختلفة.

وتفاقمت الأزمة في 8 أكتوبر (تشرين الأول) الجاري، بعد قرار إيقاف رئيس فيفا سيب بلاتر، ورئيس الاتحاد الأوروبي (يويفا) ميشيل بلاتيني لمدة 90 يوماً، من قبل لجنة القيم، في انتظار نتائج تحقيق شامل.

ولم يعقد المسؤولون مؤتمراً صحافياً عقب اجتماع لجنة الإصلاح اليوم في بيرن، واكتفت اللجنة ببيان مقتضب لم يكشف المزيد من التفاصيل بشان الأمور التي تم مناقشتها.

وقال كارار في البيان: “كانت جلسة إيجابية للغاية، اتسمت خلالها المناقشات بالثراء والعمق حول كل القضايا المطروحة في حزمة الإصلاحات المقترحة”.

وأعاد كارار التأكيد على أنه سيؤلف مجلساً استشارياً منفصلاً لدراسة مقترحات لجنته.

وأضاف “نسير على الطريق الصحيح”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى