الرياضية

لجنة المسابقات تضع النقاط على الحروف.. وتكشف حقيقة تأجيلات زين

وضعت لجنة المسابقات واللعب النظيف في الاتحاد السعودي لكرة القدم النقاط على الحروف , وردت على كافة التساؤلات التي طرحت في الأيام الماضية حيال حقيقة تأجيل مباراة الفريق الأول لكرة القدم بنادي الرائد والاتفاق في دوري زين , وأكدت اللجنة في بيان ” توضيحي ” انه لا تزال هناك مشكلات قائمة في إقامة بعض المباريات بسبب الحجوزات لتعارضها مع إجازة منتصف الفصل الدراسي الثاني الحالية.
نص البيان
بناء على ما تناقلته وسائل الإعلام الرياضي المختلفة، ورداً على خطاب نادي الرائد المتضمن الطلب بإيجاد تفسيرات لما قام به نادي الاتفاق بخصوص مباراة الرائد والاتفاق ضمن الأسبوع الـ 23 من دوري زين للمحترفين لهذا الموسم، أصدرت لجنة المسابقات واللعب النظيف بالاتحاد السعودي لكرة القدم بيان “إيضاح” للرأي العام عن الخطوات كافة التي قامت بها بشأن مباراة فريقا الرائد والاتفاق وذلك بعد التأكد من جميع الجهات المختصة عن المعلومات كافة، وذلك وفق الآتي:
أولاً: بعد صدور جدول دوري زين لهذا الموسم كان مقرراً للمباراة أن تقام في تاريخ الـ 15 من (مارس) من 2012 الجاري، قام نادي الاتفاق بعمل حجوزات طيران للمباراة المذكورة “رحلة الذهاب” يوم الـ 14 والعودة يوم الـ 16 من الشهر ذاته، وتم تأكيد الحجز في شهر أكتوبر من 2011 الماضي.
ثانياً: بعد تعديل الجدول بسبب معسكر المنتخب الأول وصدور الجدول الجديد بتاريخ الـ 27 من (فبراير) الماضي عدل موعد المباراة إلى يوم الـ 25 من (مارس) الحالي بدلا من الـ 15 من (مارس) الحالي، وفي الثاني من الشهر ذاته تواصل نادي الاتفاق مع الخطوط السعودية لطلب تعديل الحجز، بحيث يكون الذهاب في الـ 24 من (مارس) والعودة في الـ 26 من الشهر ذاته بنفس رقم الحجز.
ثالثاً: في تاريخ الرابع من (مارس) الحالي أبلغت الخطوط السعودية نادي الاتفاق بالاعتذار عن التعديل وعدم إمكانيته تماماً.
رابعاً: بعد ذلك قام نادي الاتفاق في الـ 12 من (مارس) الحالي بإلغاء الحجز لاستحالة “التأكيد على الموعد الجديد” لعدم الحاجة إلى التواجد في بريدة يوم الـ 14 من الشهر ذاته، وقام بإجراء حجز جديد يتماشى مع الموعد الجديد للمباراة برقم جديد، حيث تم تأكيد حجز العودة فقط.
خامساً: استمرت الاتصالات بين الاتحاد السعودي لكرة القدم ونادي الاتفاق من جهة، والاتحاد السعودي والخطوط السعودية من جهة حتى اللحظات الأخيرة من ليلة المباراة لمحاولة إيجاد حل مع محاولة تغيير الوجهة بالسفر من الدمام إلى الرياض ومن ثم التوجه إلى القصيم، ولكن جميع المحاولات لم يكتب لها النجاح.
سادساً: بالنسبة لما ذكر عن إغلاق رئيس اللجنة لهاتفه “الجوال”، كان الإغلاق غير مقصوداً لسبب فقدان فهد المصيبيح لجهاز هاتفه في مطار كوالالمبور الدولي يوم الخميس الماضي أثناء عودته بعد حضوره اجتماع لجنة المسابقات بالاتحاد الآسيوي، وتم الحصول على “شريحة” هاتف جديد يوم السبت الماضي.
سابعاً: تود أن توضح اللجنة بأنه لا تزال هناك مشكلات قائمة بسبب الحجوزات لتعارضها مع إجازة منتصف الفصل الدراسي الثاني الحالية، لفريق القادسية الذي سيلعب مع الفيصلي السبت المقبل ولفريق نجران الذي سيلاقي هجر في نفس اليوم ولفريقا الخليج واحد في دوري الدرجة الأولى، والمحاولات لازالت قائمة لمعاجلة هذه المشكلة، كما توضح اللجنة أن مشكلة حجوزات فريق نجران لملاقاة الاتحاد في الجولة الـ 23 الماضية تم إنهائها في اللحظات الأخيرة.
وعليه تأمل لجنة المسابقات والفنية واللعب النظيف بالاتحاد السعودي لكرة القدم، أن تكون الصورة قد اتضحت للجميع حول هذا الأمر.
والله الموفق؛

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى