الرياضة العالمية

ليفربول يمنع لاعبين من خوض مباريات دولية

قال مدرب ليفربول يورغن كلوب، اليوم الأربعاء إن ناديه ربما يرفض السماح للاعبين بالسفر للخارج لخوض مباريات دولية هذا الشهر اذا تطلب الأمر دخولهم الحجر الصحي لعشرة أيام عند العودة لإنجلترا.

ويواجه الثلاثي البرازيلي أليسون بيكر وفابينيو وروبرتو فيرمينو والمهاجم البرتغالي ديوغو غوتا إمكانية البقاء عشرة أيام في الحجر الصحي عند العودة لبريطانيا من دول في “القائمة الحمراء” لفيروس كوفيد-19.

وأعلن الاتحاد الدولي أن الأندية يمكنها رفض ترك اللاعبين إذا فرضت عليهم السلطات قضاء أكثر من خمسة أيام في الحجر الصحي عند العودة.

وأبلغ كلوب الصحافيين قبل مواجهة تشيلسي في الدوري الانجليزي الممتاز غداً الخميس “أتفهم احتياجات اتحادات كرة القدم المختلفة لكن نحن في وقت لا يمكن أن يشعر فيه الجميع بالرضا”.

وأضاف “اللاعبون يحصلون على رواتبهم من الأندية وهذا يعني أن الأولوية لنا ولا يمكن أن يكون الجميع سعداء في هذه الفترة من الحياة، لسنا متأكدين تماماً من إمكانية تغيير بعض الدول لأماكن المباريات ويجب أن ننتظر حتى الثانية الأخيرة لأن القرارات تحتاج لوقت”.

وتابع “اعتقد أن الجميع يتفقون في أننا لا يمكننا السماح للاعبينا بالسفر والعودة لقضاء عشرة أيام في الحجر الصحي داخل فندق ولا يمكننا فعل ذلك”.

كما عبر عن قلقه من خروج لاعبيه من البيئة الآمنة بالنادي من أجل المباريات الدولية.

وواصل المدرب الألماني “في إنجلترا نسير جميعاً في الاتجاه الصحيح والوضع يبدو إيجابياً ومبشراً ويقلقنا الخروج من البيئة الآمنة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى