الإتحادالرياضيةالنصر

ماتورانا يقبض على مفاتيح الاتحاد

أقفل الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتحاد استعداداته لمواجهة فريق النصر.
وحرص مدرب الفريق الإسباني كانيدا على إعادة ترتيب خط الدفاع الذي سيعاني من غياب أبرز لاعبيه أسامة المولد الموقوف بقرار من لجنة الانضباط وأحمد عسيري الذي تلقى بطاقة حمراء في مباراة الأهلي الأخيرة. وسيعتمد على الثنائي رضا تكر وحمد المنتشري كقلبي دفاع ومشعل السعيد في الظهير الأيسر مع وجود إبراهيم هزازي في الظهير الأيمن وسيعود للوسط سعود كريري بعد غيابه آسيويا بجوار عبده عطيف، وسيكون على الطرفين محمد عبد الغني ومحمد أبوسبعان وفي الهجوم نايف هزازي ومحمد الراشد أو الاكتفاء بمهاجم واحد والدفع بلاعب الوسط البحريني عبد الله عمر، وسيغيب قائد الفريق محمد نور والمصري حسني عبد ربه بداعي الإصابة، كما سيشارك الحارس على المزيدي في حالة عدم تجاوز مبروك زايد للإصابة التي تعرض لها في مباراة الفريق الآسيوية.
اختتم الفريق الأول لكرة القدم بنادي النصر استعداداته الأخيرة للمواجهة المرتقبة أمام الاتحاد في الجولة الخامسة والعشرين من دوري زين.
ويمر الفريق بظروف صعبة تتمثل في جملة غيابات للاعبين في مقدمتهم المحترف الجزائري الحاج بوقاش الذي تعرض لإصابة في العضلة الخلفية وسعود حمود العائد مؤخرا من الإصابة وشارك في آخر ربع ساعة من لقاء التعاون وتعرض لإجهاد عضلي بالإضافة للثلاثي (حسين عبدالغني وأحمد عباس وطلال عسيري) علاوة على عبده برناوي الموقوف بثلاث بطاقات صفراوات. في المقابل يشهد لقاء الليلة عودة خالد الغامدي بعد انتهاء إيقافه وعمر هوساوي بعد شفائه من الإصابة. ومن المنتظر أن يغيّر مدرب الفريق ماتورانا الطريقة التي دخل بها لقاء التعاون وسينتهج طريقة 4 ـ 5 ـ 1 تتحول إلى 4 ـ 4 ـ 2 بتواجد محمد السهلاوي ومالك معاذ وخلفهما البرازيلي ريتشي. وكان مدرب الفريق ماتورانا ركز طوال الأسبوع الماضي على إغلاق المناطق الدفاعية والإيعاز للاعبي العمق بتكثيف الرقابة على نايف هزازي مهاجم الاتحاد. وحرص على إعطاء البرازيلي ريتشي حرية التحرك في وسط الميدان، وسيدخل ماتورانا بتشكيلة مكونة من عبدالله العنزي وخالد الغامدي ومحمد عيد وعمر هوساوي ويوسف خميس وخالد عزيز وإبراهيم غالب وخالد الزيلعي وريتشي ومالك معاذ ومحمد السهلاوي. النصراويون يسعون بكل قوة لتحقيق الفوز في المباراة ومسح الصورة التي ظهر بها الفريق هذا الموسم وتجاوز الظروف التي واجهتهم في العديد من اللقاءات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق