الرياضة العالميةمانشستر سيتي

مانشستر سيتي يخشى المزيد من الإصابات أمام إشبيلية

سيرغب مانشستر سيتي في تجنب المزيد من الإصابات، عندما يستضيف إشبيلية الإسباني في دوري أبطال أوروبا، غداً الأربعاء، مع اقتراب أسبوع حافل للفريق.

وبعد 4 أيام من لقاء إشبيلية سيلعب سيتي متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز مع مضيفه وجاره مانشستر يونايتد صاحب المركز الثالث.

ويفتقد سيتي بالفعل جهود هدافه الأرجنتيني سيرجيو أغويرو، الذي يعاني من إصابة في عضلات الفخذ الخلفية أثناء وجوده مع منتخب بلاده.

كما عانى صانع اللعب الإسباني ديفيد سيلفا من إصابة أثناء وجوده مع منتخب بلاده وسيغيب عن لقاء الغد الأربعاء.

ولم يشارك القائد فنسنت كومباني في الفوز 5-1 على بورنموث المتواضع السبت الماضي بسبب عدم اكتمال لياقته، كما عانى صانع اللعب الفرنسي سمير نصري من إصابة في عضلات الفخذ الخلفية خلال تلك المباراة.

وقال مدرب سيتي، مانويل بليغريني للصحافيين: “أفضل اللعب بأغويرو وسيلفا”، لكنه أعرب عن سعادته بأداء ثلاثي خط الوسط المكون من رحيم سترلينغ، وويلفريد بوني، وكيفن دي بروين.

ويملك سيتي 3 نقاط بالتساوي مع إشبيلية في المجموعة الرابعة، بعد الهزيمة أمام يوفنتوس الإيطالي والفوز على بروسيا مونشنغلادباخ الألماني.

وسيستعيد جناح سيتي خيسوس نافاس، ذكريات فترته السابقة مع إشبيلية والذي خاض معه ما يقرب من 400 مباراة.

واستمرت البداية المهتزة لإشبيلية في الدوري الإسباني السبت الماضي، عندما حول بطل الدوري الأوروبي تأخره ليتعادل 1-1 على ملعب إيبار المتواضع.

ويحتل اشبيلية المركز 12 بعد مرور 8 جولات من المسابقة المحلية، بعدما حقق انتصارين فقط، لكنه فاز 2-1 على برشلونة.

وقال حارس إشبيلية، سيرجيو ريكو، بعد لقاء إيبار: “التعادل جعلنا نشعر بمرارة، لكن الجانب الإيجابي هو حصولنا على نقاط للمباراة الثالثة على التوالي”.

وأضاف “سيسمح لنا بمواصلة التطور كفريق رغم أنه لا تزال هناك بعض الأمور التي تحتاج للتحسن”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى