الرياضة العالميةمانشستر سيتيمانشستر يونايتد

مانشستر يونايتد يستعد لاختبار فان جال ضد سيتي

يجب على مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي تحويل تركيزهما من دوري أبطال اوروبا إلى الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم عندما يلتقيان باستاد اولد ترافورد يوم الأحد في قمة قال لويس فان جال إنها ستظهر ما اذا كان يونايتد منافسا حقيقيا.

ويلتقي يونايتد مع سيتي بعد تعادله 1-1 مع تشسكا موسكو في العاصمة الروسية الباردة أمس الأربعاء بينما سيذهب سيتي في رحلة قصيرة عبر المدينة منتشيا بانتصاره 2-1 على اشبيلية.

ويتعين على يونايتد الاستعداد جيدا لأن مدربه فان جال يؤمن بأن فوز فريقه في غاية الأهمية.

وقال المدرب الهولندي بعد الفوز 3-صفر على ايفرتون الأسبوع الماضي “يجب أن نلعب بثبات أكثر لذا الأسبوع القادم عندما نفوز على مانشستر سيتي وقتها من الممكن أن نقول ‭’‬حسنا.. الان نفكر ربما في طموحات الفوز باللقب‭’‬.”

لكن ارسنال قد يتصدر الترتيب لأول مرة منذ نحو عامين عندما يحين وقت المواجهة بين ناديي مانشستر يوم الأحد اذا هزم ايفرتون مساء السبت.

ويمر ارسنال بفترة رائعة وحقق ثلاثة انتصارات متتالية بينها الفوز 3-صفر على مانشستر يونايتد و2-صفر على بايرن ميونيخ في دوري الأبطال وسيواجه الان ايفرتون الساعي إلى تجاوز هزيمته في الجولة السابقة أمام يونايتد.

وبعد مرور تسع مباريات يتصدر سيتي الترتيب برصيد 21 نقطة يليه ارسنال ويونايتد ولكل منهما 19 ويأتي خلفهم وست هام يونايتد ولديه 17.

وستتسلط الأضواء على قدرات وست هام عندما يواجه تشيلسي حامل اللقب الذي يحتل المركز 11 عقب فوزه بثلاث مباريات فقط من تسع حتى الان وتحقق أحد انتصاراته بنتيجة 2-صفر على استون فيلا المتعثر في الجولة الماضية.

وسيحظى مدربان آخران أيضا باهتمام يفوق المعتاد وهما يورجن كلوب الذي سيخوض أول مباراة على أرضه في الدوري الانجليزي عندما يزور ساوثامبتون استاد انفيلد لمواجهة ليفربول وسام الاردايس في ظهوره الأول على أرضه كمدرب لسندرلاند الذي سيواجه ناديه القديم نيوكاسل يونايتد في لقاء قمة محلي.

وسيظهر كلوب – الذي انتهت مباراته الأولى بالتعادل بدون أهداف على ملعب توتنهام هوتسبير في الجولة الماضية – لأول مرة في استاد انفيلد ضد روبن كازان الروسي في الدوري الاوروبي اليوم الخميس.

ولعب الاردايس لفترة قصيرة بين صفوف سندرلاند في أوائل ثمانينات القرن الماضي وتولى تدريب نيوكاسل لثمانية أشهر منذ ثماني سنوات وستكون المهمة ضخمة أمامه في انقاذ فريقه متذيل الترتيب من الهبوط.

وتحقيق أول فوز هذا الموسم ضد المنافس التقليدي سيكون بداية مثالية بعد خسارة سندرلاند 1-صفر أمام مضيفه وست بروميتش البيون في أول مباراة بقيادة الاردايس في الجولة الماضية.

ولدى توتنهام صاحب المركز السابع حاليا أطول مسيرة خالية من الهزائم في الدوري بعد أن أمضى ثماني مباريات بلا أي خسارة منذ سقوطه 1-صفر خارج ملعبه أمام مانشستر يونايتد في الجولة الافتتاحية.

ويلعب توتنهام ضد اندرلخت في الدوري الاوروبي في بروكسل اليوم الخميس ثم يحل ضيفا على بورنموث الذي مني بخسارة قاسية 5-1 على ملعب مانشستر سيتي في الجولة السابقة بدون ثلاثة من لاعبيه المصابين حتى نهاية الموسم وهم كالوم ويلسون وتيرون مينجس وماكس جرادل.

والتقى الناديان مرة واحدة من قبل عندما انتصر بورنموث الذي كان في الدرجة الثالثة وقتها على توتنهام فريق الدوري الممتاز 3-1 في الدور الخامس لكأس الاتحاد الانجليزي في فبراير شباط 1957.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى