الرياضة العالميةتشيلسيمانشستر يونايتد

مانشستر يونايتد يقفز للمركز الرابع .. وتشيلسي يكتسح وولفرهامبتون

تقدم مانشستر يونايتد إلى المركز الرابع في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بعد أن سجل ماركوس راشفورد هدفاً من ركلة جزاء ليقوده للفوز 1-0 على ليستر سيتي باستاد أولد ترافورد اليوم السبت.

ولم يكن أداء يونايتد، الذي لعب بدون الثنائي المصاب بول بوغبا وأنطوني مارسيال، مقنعا لكن المدرب أولي جونار سولشار سيكون سعيدا بتحقيق ثاني انتصار هذا الموسم ليرفع رصيده إلى ثماني نقاط.

وبعد أن تصدى كاسبر شمايكل حارس ليستر لتسديدة قوية من أندرياس بيريرا من ركلة حرة، نجح يونايتد في التقدم في الدقيقة الثامنة.

وسقط راشفورد أثناء مطاردة كرة ضالة داخل المنطقة بعد التحام مع التركي شالار سويونش مدافع ليستر، ليشير الحكم مارتن أتكينسون إلى علامة الجزاء.

وأضاع يونايتد آخر ركلتي جزاء له هذا الموسم، بما في ذلك ركلة جزاء نفذها راشفورد أمام كريستال بالاس الشهر الماضي، لكن مهاجم إنجلترا لم يخطئ هذه المرة.

واقترب راشفورد من إضافة هدف ثان بتسديدة من ركلة حرة اصطدمت بالعارضة قبل سبع دقائق على النهاية.

وسجل لاعب توتنهام هوتسبير، سون هيونغ-مين، أول أهدافه هذا الموسم لينحي الفريق معاناته مطلع هذا الموسم جانبا ويفوز 4-0 على جاره اللندني كريستال بالاس في دوري الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم اليوم السبت.

وكان بالاس يتفاخر بأنه أكثر الفرق احكاما لدفاعاته هذا الموسم في الدوري الممتاز قبل هذه المباراة حيث تلقت شباكه هدفين في أربع مباريات، لكن سون تمكن من هز الشباك مرتين إضافة لهدف لكل من سيرج أورييه وايريك لاميلا في غضون 45 دقيقة ما منح توتنهام أول انتصار له منذ بداية الموسم الحالي.

وتراجع بالاس بقيادة مدربه روي هودجسون عقب تسع دقائق بعد أن انطلق سون للحاق بكرة طويلة من توبي ألدرفيريلد قبل أن يحولها إلى قدمه اليسرى داخل منطقة الجزاء ويسدد في الزاوية السفلى للمرمى ما ترك الحارس فيسنتي جوايتا بلا حراك.

ومرر اللاعب الكوري الجنوبي الكرة لأورييه في الدقيقة 21 عند يمين منطقة الجزاء ليسدد الأخير كرة منخفضة غيرت مسارها لتسكن الشباك بعد اصطدامها بباتريك فان انهولت مدافع بالاس.

ورد أورييه لاعب ساحل العاج الجميل بعدها بدقيقتين فقط حيث أرسل تمريرة عرضية لتجد سون عند القائم البعيد ليسددها مباشرة محرزا الهدف الثالث قبل أن يسجل لاميلا الهدف الرابع قبل نهاية الشوط الأول بعد ان سدد في الشباك اثر تمريرة عرضية من هاري كين من داخل منطقة الجزاء.

وخفف توتنهام من ضغطه في الشوط الثاني واضعا في اعتباره مباراته الافتتاحية في دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا أمام اولمبياكوس يوم الاربعاء الماضي، بينما لم يشن بالاس أي هجمات خطيرة.

وأكدت رابطة الدوري الإنجليزي لكرة القدم أن اللاعب الإنجليزي الشاب تامي أبراهام مهاجم تشيلسي، أصبح أصغر لاعب في تاريخ الدوري الإنجليزي يحرز هدفين على الأقل لثلاث مباريات متتالية علماً بأنه اللاعب الثالث فقط الذي يحقق هذا الإنجاز في تاريخ البطولة وهوفي الحادية والعشرين أو دون ذلك.

وسجل أبراهام ثلاثة أهداف (هاتريك) لفريقه تشيلسي في مرمى مضيفه وولفرهامبتون اليوم السبت ليفوز تشيلسي 5-2 في المرحلة الخامسة من الدوري الإنجليزي.

وكان أبراهام سجل هدفين في كل من مباراتي الفريق السابقتين أمام فريقي شيفيلد يونايتد ونورويتش سيتي ليصبح ثالث لاعب يحقق هذا في تاريخ البطولة بعد البرتغالي كريستيانو رونالدو خلال مسيرته مع مانشستر يونايتد في 2006 وديلي آلي في 2017 مع فريق توتنهام.

كما أصبح أبراهام أول لاعب إنجليزي يسجل هاتريك لتشيلسي منذ أن نجح الأسطورة فرانك لامبارد في هذا عام 2011 خلال المباراة أمام بولتون.

وقال أبراهام، الذي سجل أيضا الهدف الأول لوولفرهامبتون في مباراة اليوم عن طريق الخطأ في مرمى فريقه: “أتمنى أن يكون هذا هو موسمي. يجب أن أواصل الاجتهاد في كل تدريب وفي كل مباراة. في كل مباراة ، أحاول إثبات ذاتي”.

ويتصدر أبراهام قائمة هدافي الدوري الإنجليزي حالياً برصيد سبعة أهداف وبفارق هدف واحد أمام الأرجنتيني سيرخيو أغويرو مهاجم مانشستر سيتي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى