الرياضة العالمية

مدرب الأرجنتين يطالب بمراجعة “الفار” بعد إلغاء هدف ميسي

دعا مدرب المنتخب الأرجنتيني ليونيل سكالوني، إلى معايير أكثر صرامة لتدخل حكم الفيديو المساعد بعد إلغاء هدف ليونيل ميسي الذي كان سيمنح الفريق الفوز بدلاً من التعادل 1-1 مع باراغواي في تصفيات كأس العالم لكرة القدم.

وهز ميسي الشباك من 12 متراً بعد هجمة مرتدة لكن حكم الفيديو ألغى الهدف بسبب خطأ في نصف ملعب الأرجنتين في بداية الهجمة.

وجاء القرار لتكتفي الأرجنتين بالحصول على نقطة واحدة في مباراة كانت الأكثر استحواذاً على الكرة فيها بعد تأخرها من ركلة جزاء في الشوط الأول.

وقال سكالوني: “أعتقد أن هناك وسيلة لتوحيد معايير عمل حكم الفيديو، لا أتحدث عن النوايا السيئة أو الحسنة لكن التوحيد في المعايير، نشعر بمرارة لأن الأرجنتين بذلت ما في وسعها لتحقيق الفوز، في الشوط الثاني وضعنا المنافس في نصف ملعبه، علينا الاعتراف أن رغبة الفريق هي تحقيق الفوز دائماً”.

ودخلت بطلة العالم مرتين المباراة بعد حفاظها على سجلها الخالي من الهزيمة في آخر 9 مواجهات لكنها تأخرت بركلة جزاء من أنخيل روميرو في الدقيقة 22.

وخرج إيزيكيل بالاسيوس بعد تدخل من روميرو وصنع البديل جيوفاني لو سيلسو هدف التعادل من ركلة ركنية لنيكولاس غونزاليز قبل أربع دقائق من نهاية الشوط الأول محرزاً هدفه الأول مع المنتخب.

وحافظت باراغواي، التي غابت عن النهائيات في 2014 و2018، على سجلها الخالي من الهزيمة في ثلاث مباريات ولديها خمس نقاط في التصفيات المؤهلة إلى مونديال 2022.

وتملك الأرجنتين 7 نقاط قبل أن تخرج لمواجهة بيرو يوم الثلاثاء، فيما تعود باراغواي لاستضافة بوليفيا متذيلة الترتيب بدون نقاط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى