الرياضة العالمية

منتخب التشيك يرفض الإقامة في إسكتلندا بسبب القيود

قال المنتخب التشيكي لكرة القدم اليوم السبت، إنه لن‭ ‬يقيم في مدينة أدنبره الإسكتلندية خلال الدور الأول (دور المجموعات) من بطولة أوروبا 2020 لكرة القدم الشهر المقبل، تجنباً لخضوع الفريق بالكامل لحجر صحي إذا أصيب أحد أعضائه بفيروس كورونا.

وفي البطولة الأوروبية التي تنطلق في 11 يونيو المقبل، سينافس المنتخب التشيكي ضمن المجموعة الرابعة إلى جانب منتخبات إسكتلندا وكرواتيا وإنجلترا.

وسيخوض المنتخب التشيكي أول مباراتين له في هذا الدور يومي 14 و18 يونيو في غلاسكو قبل أن يلعب مباراته الثالثة والأخيرة في لندن في مواجهة نظيره الإنجليزي يوم 22 من الشهر نفسه.

وقال المنتخب التشيكي في بيان: “طوال بطولة أوروبا 2020 سيقيم المنتخب التشيكي في براغ، وليس في أدنبره، كما كان مقرراً في البداية”.

وأضاف البيان: “كل هذا بسبب القيود والإجراءات المطبقة في إسكتلندا بسبب جائحة كوفيد-19، وسنسافر جواً لخوض كل مباراة”.

وتابع: “إصابة عضو واحد من الفريق ستعني خضوع الفريق بكامله للحجر الصحي حسب القواعد المعمول بها في إسكتلندا حالياً”.

ومن المقرر أن يخوض منتخب جمهورية التشيك مباراتين وديتين في مواجهة منتخبي إيطاليا وألبانيا قبل المشاركة في النهائيات التي تستمر شهراً كاملاً وتختتم في 11 يوليو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى