النصرالوطن

منح القادسية الفوز يستفز ماتورانا ويخرجه عن مؤتمره الصحفي

قاطع مدرب الفريق الأول لكرة القدم بنادي النصر الكولمبي ماتورانا المؤتمر الصحفي الذي عقده أمس بمقر النادي قبل نزال القادسية اليوم في الجولة الأخيرة لدوري زين للمحترفين، رافضاً مواصلة الحدث ومغادراً قاعة المؤتمر، دون الإجابة عن استفسارات الإعلاميين.
وجاءت تلك الخطوة جراء قيام مشجع بعرض قصاصة صحفية تشير إلى منح فريقه الفوز في مباراة اليوم لصالح القادسية، من أجل بقاء الأخير في دوري زين.
وكان ماتورانا قد اكتفى بكلمة في البداية، قال فيها: “لأول مرة أحضر مؤتمرا صحفيا وأنا لست مرتاحا ولا أشعر بالرضا ولكن حضوري هو احترام لكم لأبين شيئا مهما جدا وهو أنني وطوال مسيرتي الطويلة التي تمتد لأكثر من 16 عاماً كلاعب محترف وشاركت في تصفيات كأس العالم كما قضيت 25 عاماً مدرباً في إسبانيا والأرجنتين وكولمبيا والإكوادور وكوستاريكا تعلمت خلالها الكثير من الأمور”.
وأضاف: “أنا لست جديدا في كرة القدم ولا في الحياة العملية لأنني مدرب محترف، فأنا طبيب أسنان وتخرجت من جامعة انطوكيا وأمضيت 16 عاما كلاعب و25 عاما كمدرب محترف، فأنا قد لا أكون أفضل مدرب في العالم، لكنني بالتأكيد ضمن قائمة الأفضلية واحتل منصبا في (الفيفا) وكسبت كثيرا من المباريات وخسرت ومثلها”.
وتابع: “أنا رجل شفاف وأمين ومخلص ولدي مبادئ لزاماً علي المحافظة عليها، ومنذ اليوم الأول الذي حضرت فيه لتدريب النصر ذكرت لكم أنني أريد أن أكسب كل المباريات، ولكن هذا أمر صعب، بيد أنه لم يسبق لي في حياتي الرياضية أن ألعب المباراة وأعلم بأنني سأخسرها، ولكن أن تصل الأمور إلى أن هناك من يتحدث ويقول بأننا سنترك هذه المباراة أو لا نلعب باللاعبين الأساسيين ومن منطلق مبادئ نادي النصر ومبادئي أنا كمدرب محترف لم أكن أرغب في الحضور للمؤتمر الصحفي، لأن ما طرح في الأيام الماضية بعيد كل البعد عن المنافسة الشريفة والعمل الاحترافي الحقيقي الذي يطور الرياضة ويزرع في نفوس وعقول اللاعبين ثقافة الفوز”.

من جانبه، أكد المدافع فهد اليامي استعدادهم وجاهزيتهم لمباراة اليوم، وحول المستوى الذي ظهر به في اللقاء الماضي أمام الاتحاد وإشادة المدرب ماتورانا به، قال: “أشكر المدرب على الفرصة التي منحني إياها، وسأسعى لأن أكون عند ثقة الجميع بي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى