الرياضة العالمية

ميسي الأرجنتيني يحقق حلم ميسي بغداد ( فيديو)

حقق نجم برشلونة الأرجنتيني ليونيل ميسي حلم الطفل العراقي علي الزيداوي عندما التقى به في قطر منذ أيام قليلة، وكان علي بطل فيلم “ميسي بغداد” الذي كان يحكي قصة طفل فقد إحدى أقدامه في الحرب الأخيرة في العراق .

و عبر الطفل علي عن فرحته الشديدة يتحقيق حلمه و رؤية ميسي حيث قال : ” أنا سعيد جداً لرؤية ميسي …، لقد أتيحت لي الفرصة لتحقيق حلمي”.

وأضاف “ميسي سألني إن كنت أرغب في الحصول على بعض الأغراض الدعائية له، و كان سعيداً حقاً بأن يكون معنا، وقال بأنه سعيد لرؤيتي و بأنه يريد أن يكون لديه طفل مثلي “.

ويروى الفيلم الوثائقى للمخرج العراقي سهيم عمر قصة “حمودى” الذي يقطن في إحدى المناطق الريفية بالعاصمة العراقية بغداد والذي يُمني النفس في أن يحذو حذو لاعبه المفضل والأفضل في العالم ميسي ولكنه يملك رجل واحدة.

ويدور الفيلم حول رغبة “حمودي” في متابعة نهائي أمجد الكؤوس الأوروبية، دوري أبطال أوروبا لعام 2009، الذي جمع برشلونة الإسباني ومانشستر يونايتد ، بيد أن أحلامه ذهبت أدراج الرياح لسوء حظه بعدما تم كسر جهاز التلفاز آنذاك ليحرم من مشاهدة المباراة التي شهدت مواجهة من نوع خاص بين أفضل نجوم كرة القدم كريستيانو رونالدو – مهاجم ريال مدريد الإسباني حالياً – وليونيل ميسي والتي انتهت لصالح برشلونة بهدفين نظيفين.

وحقق الفيلم نجاحاً لافتاً بعد أن تم عرضه مؤخراً في مهرجان السينما الدولي في مدينة لوفين البلجيكية، كما حقق نجاحاً منقطع النظير خلال عرضه في مهرجان دبي الدولي السينمائي التاسع في ديسمبر الماضي.

وتم تمويل الفيلم بميزانية تقدر 130 ألف دولار من قبل عدد من رجال الأعمال من مختلف البلدان بدءاً من العراق نفسه، مروراً ببلجيكا، وانتهاء بدولة الإمارات العربية المتحدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى