الأخبار المحليةالشباب

ميشيل برودوم بعد التعادل : الشباب لعب أسوأ مبارياته

أبدى المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي الشباب البلجيكي ميشيل برودوم عدم رضاه عن أداء فريقه  أمام فريق الاتفاق خاصة في الشوط الثاني، وذلك خلال المباراة التي جمعت الفريقين مساء اليوم وانتهت بالتعادل السلبي.

وقال خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بعد نهاية المباراة:” لم يستطع اللاعبين الضغط على فريق الاتفاق بعد طرد أحد عناصره في الشوط الثاني، خاصة وأن هذا اللاعب كان يعرقل الهجمات المرتدة للفريق عن طريق إعاقة اللاعبين”

وأضاف: سنحت للفريق أكثر من فرصة من خلال الكرات الثابتة لكن لم تستغل بالشكل المطلوب، مشيداً بفريق الاتفاق و أدائه القوي لأنه لعب على أرضه وبين جمهوره، مؤكداً على أن فريق الاتفاق لعب  اليوم مباراة قوية، فيما كانت أسوء مباراة له في الدوري أمام فريق الأهلي.

وأكد السيد برودوم أنه لو تم تسجيل ضربة الجزاء وترجمة الفرص التي سنحت للاعبين لحسم الفريق الدوري من خلال هذه المباراة.

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. لقد شوهد في اخر المباراة فوضى من لاعبي الشباب فهل هناك عقوبه تطال هدا النادي على ما قاموابه الاعبين والمدرب ام انالعقوب تطال على الاتحاد والاهلي حينم طلب البلطان فرض العقوبه على الناديين وهي لم تكن موثرهمثل ماحدث فهل يعاقب من كان السبب لنتمسك بالعداله بين الانديه ام ان بعض الانديه تعفى والاخرى يطبق بحقها لانريد الاالعداله حتى يتم بدالك الانصاف وشكرا

  2. الصحيح هذا المدرب مهايطي ولا احد عاجبه
    وفريقه من قبل ثلاث مباريات ومستواه نازل
    ولكن الفوز بأخر الدقائق يغطي على عيوبه

  3. الى ابن عمي العزيز حسين الزهراني ماهي الفوضى التي حدثت اتقصد بتجمع الاعبين والمدرب ؟ المدرب اخذ عقابه واستبعد من المباراه ومسائله تجمع الاعبين حول الحكم بعد نهايه المباراه فهذا امر يحدث في كل مباريات دوريات العالم ، العقوبات يااخي الكريم لها لائحه محدده بلجنه الانظباط وفيها نص قانوني استحق على اثره الناديين الاهلي والاتحاد الغرامه ،إلا اذا انت تريد خدمه جديده من اللجان لناديك ولم تكتفي بدعمها السابق فهذاشي بعيد عن العدل والانصاف الذي تدعيه ،اخيرا هل سمعت تصريح عضو لجنه الانظباط السابق القحطاني بحق حق الفيتو بنادي الاهلي والامر بعدم تطبيق النظام على رئيس النادي رغم استحقاقة العقوبه كما تنص لائحه العقوبات .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى