Ac ميلانالرياضة العالميةبرشلونة

ميلان يختبر طموحاته أمام برشلونة

بين القلق والثقة، يخوض ميلان الإيطالي مباراته المرتقبة غدا مع برشلونة في أقوى مباريات جولة الذهاب بدور الثمانية لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
ومنذ أجريت قرعة هذا الدور، تولد القلق في فريق ميلان الفائز بلقب البطولة سبع مرات سابقة خاصة بعدما اعترف ماسيمو أمبروسيني قائد الفريق بأن برشلونة “أقوى فريق في العالم”.
ولكن أدريانو جالياني نائب رئيس نادي ميلان أثار بعض التفاؤل في نفوس الفريق وجماهيره هذا الأسبوع حيث قال “لم يكن ميلان محظوظا بالتأكيد في هذه القرعة ولكن برشلونة لم يكن محظوظا أيضا لأنه وقع في مواجهة ميلان”.
ومثلما كان الحال في معظم فترات هذا الموسم، أزعجت الإصابات المدرب ماسيميليانو أليجري المدير الفني لميلان قبل هذه المباراة خاصة فيما يتعلق بخط الدفاع نظرا لغياب المتألق تياجو سيلفا عن مباراتي الذهاب والإياب بينما يغيب زميله إجناسيو أباتي عن مباراة الغد فقط بينما يعود المدافع المخضرم أليساندرو نيستا إلى صفوف الفريق بعد غياب طويل.
ورغم إيقاف اللاعب المخضرم مارك فان بوميل، يبدو خط وسط الفريق على خير حال خاصة مع عودة اللاعب النشيط كيفن برينس بواتينج إلى جوار النجم الهولندي المخضرم كلارنس سيدورف.
ويستمر غياب النجمين البرازيلي ألكسندر باتو والإيطالي أنطونيو كاسانو عن هجوم الفريق ليتولى السويدي زلاتان إبراهيموفيتش مهمة هز شباك فريقه السابق إلى جوار النجم البرازيلي روبينيو بينما يجلس ماكسي لوبيز على مقاعد البدلاء انتظارا لفرصة المشاركة في المباراة.
وسجل إبراهيموفيتش سبعة أهداف في آخر أربع مباريات للفريق بالدوري الإيطالي.
وأبدى إبراهيموفيتش استياءه من كثرة الإصابات وتكرارها في صفوف الفريق قائلا “نحن في شهر عصيب وحاسم ولا يمكن أن نفقد جهود كل هؤلاء اللاعبين”.
ولكنه أبدى في الوقت نفسه هدوءا كبيرا قبل مباراة الغد. وقال “مواجهة وعرقلة أقوى فريق في العالم يمثل أمرا مثيرا.. لدينا الفرصة للتغلب على برشلونة. إذا أردت الفوز بلقب دوري الأبطال، فإن عليك أن تواجه منافسين معينين إن عاجلا أو آجلا”.
والتقى الفريقان في دور المجموعات ففاز برشلونة 3/2 على ميلان في عقر داره باستاد “جوسيبي ميازا” إيابا بعدما تعادل الفريقان 2/2 في برشلونة ذهابا بفضل هدف سجله سيلفا في الوقت بدل الضائع للمباراة التي كانت الوحيدة التي لا يحقق فيها برشلونة الفوز في مسيرته بالبطولة حتى الآن.
ويحتاج برشلونة إلى أداء مماثل في المواجهة مع ميلان بدور الثمانية ليتأهل إلى المربع الذهبي ويتقدم خطوة جديدة على طريق الدفاع عن اللقب.
ويمثل المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم فريق برشلونة الإزعاج الأكبر الذي يؤرق كريستيان أبياتي حارس مرمى ميلان في ظل المستوى المبهر لميسي في الفترة الماضية.
وسجل ميسي 35 هدفا لبرشلونة في الدوري الأسباني هذا الموسم إضافة إلى 12 هدفا في دوري أبطال أوروبا منها الأهداف الخمسة التي سجلها في شباك باير ليفركوزن الألماني وقاد بها برشلونة للفوز 7/1 وحطم الرقم القياسي لعدد الأهداف التي يسجلها أي لاعب في مباراة واحدة بدوري الأبطال.
وصرح أبياتي، إلى صحيفة “لا جازيتا ديللو سبورت” الإيطالية الرياضية، قائلا “ما من شك في القلق منه. في النهاية، لا يمكنني أن أطلق الرصاص عليه.. أعلم أنه أفضل لاعب في العالم ولكن برشلونة ليس ميسي فقط”.
وأضاف “ليست مواجهة ثنائية بيني وبينه. لاعب مثل ميسي لا يمكن تحليله. إنه لاعب لا يمكن التوقع بما سيفعله. برشلونة يخلص 20 فرصة تهديف في المباراة الواحدة. يتعين علينا استغلال فرصنا بأفضل شكل ممكن”.
وتشير الإحصائيات في الدوري المحلي بإسبانيا وإيطاليا إلى أن دفاع الفريقين هو الأفضل في كل من المسابقتين حيث استقبلت شباك برشلونة 22 هدفا في 29 مباراة خاضها بالدوري الأسباني كما اهتزت شباك ميلان 23 مرة في نفس العدد من المباريات بالدوري الإيطالي.
وسجل ميسي 41% من أهداف برشلونة في الدوري الإسباني والتي وصل عددها إلى 84 هدفا بينما سجل إبراهيموفيتش 37% من أهداف ميلان التي وصل عددها 59 هدفا.
ورغم ذلك، يتمتع ميلان بالثقة النابعة من تصدره لجدول مسابقة الدوري الإيطالي بفارق أربع نقاط أمام يوفنتوس وذلك قبل تسع مباريات من نهاية الموسم بينما يحتل برشلونة المركز الثاني في الدوري الأسباني بفارق ست نقاط خلف منافسه التقليدي العنيد ريال مدريد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق