الأخبار المحليةالشباب

نايف هزازي : سعيد بإنضمامي لليث .. وأبو الوليد ماقصر

عبر المهاجم الدولي نايف هزازي والمنتقل حديثاً من نادي الاتحاد الى نادي الشباب عن سعادته بإنضمامه الى صفوف نادي الشباب واصفاً تعامل ادارة نادي الشباب والمتمثله في شخص رئيس النادي الاستاذ خالد البلطان بالتعامل الاحترافي حيث علق اللاعب عبر شاشة قناة العربيه قائلاً “الحمدلله تمت الامور على خير،وأتمنى ان أوفق مع الشباب وكل التوفيق لنادي الاتحاد واياً كان فله الفضل بعد الله في بروزي” كما بين نايف ان صفقة انتقاله أخذت اكثر من أسبوع اما إعلامياً فأخذت اقل من ذلك على حد تعبيره.كما تحدث نايف عن العروض التي قدمت له حيث قال “العروض الجاده كانت من الانديه السعوديه بينما كان هناك عرض وحيد من دولة الإمارات” كما امتدح اللاعب رئيس ادارة نادي الشباب الاستاذ خالد البلطان مبيناً انه لم يقصر معه في جميع الامور المتعلقه بإنتقاله من خلال سهولة وجدية المفاوضات وان البلطان كان حريص على ضمه للفريق الشبابي.

كما أضاف نايف “الدخل من الصفقه مرضي لنادي الاتحاد،وميشيل برودوم سعيد بتواحدي وكان أكبر دافع لي لتوقيع العقد،كما سيضع لي برنامجاً تدريبياً خاصاً سأجتهد على أداءه لإرضاء برودوم” كما وضح نايف انه جاهز للمشاركه بدوري ابطال آسيا وخاصةً في المرحله الحاسمه التي وصل إليها الفريق الشبابي.

ورداً منه على السؤال الذي طرح اليه عبر البرنامج عن شعوره عندما يواجه فريقه السابق الاتحاد قال “هذا لم أتمناه لكن نحن بزمن الاحتراف ومن الضروري الإخلاص للنادي الذي أرتدي شعاره الآن.”

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. تحية للسادة القائمين على صحيفة الجماهير وغيرها من الصحف الالكترونية والورقية أرجو أن يكون اسلوب طرحكم وغيركم من الصحف طرح أحترافي وليس ( خرافي ) في اختيار العناوين للاخبار وعدم تظليل المتابع الكريم فحين تتم العنونة بضربة معلم واسلوب مميز ووعمل احترافي في صفقة نايف هزازي اين الإبداع في هذا الأمر فنادي الأتحاد مختلف مع اللاعب والأدارة ( مزنوقة ) وتحتاج لسيولة لسير العمل وقامت بعرض اللاعب على الشباب وتمت الصفقة فاين ضربة المعلم وبرودوم مختلف مع ناصر وانتقل فاين ضربة المعلم نستطيع أن نطلق ضربة معلم على صفقات مثل خميس العويران في السابق واحمد الدوخي وغيرهم هنا بالفغل لاعب عقده ساري ويرغب في نادية ويتم اقناعه بالذهاب لنادي منافس وينتقل ف يا صحيفة الجماهير وغيرها ارحموا العقول ومارسوا عملكم بمهنية وليس ؟؟؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى