الرياضة العالمية

نجما ليفربول يكملان الحجر الصحي في إسبانيا ليغيبا عن مواجهة واتفورد

توجه أليسون بيكر، وفابينيو، لاعبا ليفربول، مباشرة إلى إسبانيا لاستكمال فترة الحجر الصحي التي تمتد 10 أيام، بعد مشاركتهما مع البرازيل، ليتأكد غيابهما عن مباراة “الريدز” ضد واتفورد.

وقال المدير الفني لليفربول، الألماني يورغن كلوب، إن اللاعبين “ليس لديهما أي فرصة”، للمشاركة في مباراة بالدوري الإنجليزي الممتاز ضد واتفورد ظهر اليوم السبت، بسبب ضيق الوقت، بعد مباراة منتخب البرازيل ضمن التصفيات المؤهلة إلى كأس العالم 2022 ضد أوروغواي، والتي أقيمت في وقت متأخر من الخميس.

ولهذا السبب، لن يعود أليسون وفابينيو إلى إنجلترا، حيث سيتعين عليهما الخضوع للحجر الصحي لمدة 10 أيام لدى وصولهما، لأنهما لعبا مع منتخب البرازيل في فنزويلا (في 7 أكتوبر)، وفي كولومبيا (في 10 أكتوبر)، وهما دولتان على القائمة الحمراء لبريطانيا، وبدلا من ذلك انتقلا مباشرة إلى مدريد.

وسيكون اللاعبان متاحين للمشاركة مع ليفربول ضد أتلتيكو مدريد الثلاثاء المقبل، ضمن منافسات دوري أبطال أوروبا.

ويشار إلى أن أليسون هو حارس المرمى الأول لليفربول، في حين أن فابينيو هو عضو مؤثر في خط وسط “الريدز” ، وسيغيب أيضا كورتيس جونز، وتياغو ألكانتارا، بسبب الإصابة.

ويحتل ليفربول، المركز الثاني في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي وهو الفريق الوحيد الذي لم يهزم حتى الآن في الموسم الحالي للدوري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى