الأخبارالأخبار المحليةالإتفاقالاتحاد السعودي لكرة القدمالنصرالهلالمقالات الكتاب

هذا وقتنا

نظراً لإنحراف مسارها بسبب سوء النتائج لأمور فنية رست وقتاً يسيراً وأعادت ترتيب طاقمها واتجاهها وهاهي سفينة الإتفاق فلت شراعها وبدأت تبحر من جديد نحو الإتجاه الصحيح بقيادة ربانها الذهبي وطاقمها الذي عرف مواطن الخلل والإحتياج فرمم خطوطها وفق الإمكانيات وما خطط له وهاهي تحصد نتائج ذلك لقاءً تلو الآخر .

فارس الدهناء لؤلؤة الشرقيه في لقاء لايحتمل انصاف الحلول المنطقة الشرقيه مع غريمة و حامل لقب الدوري الفتح الذي تلقى الهزيمة الاسبوع الماضي ستكون المواجهه من نوع آخر بالنسبة للاتفاق فهو إثبات للتخطيط والمسار الصحيح نحو المقدمة واستعادة لفرض سطوته على المنطقه كما كان سابق عهده .
بعد عدة مطبات نجح غوران من ناحية فنية في اعادة التوازن للفريق وترابط خطوطه ومعرفة مواطن القوة والخلل وعمل على سد الثغرات ووضع اللاعبين في أماكنهم المناسبة والفاعلة وأعاد للفريق روحه وللاعبين ثقتهم مما جعل الجماهير تعود لتلتف من جديد حول النادي وتؤازره بعد الانتصارات الاخيرة والنتائج الجيدة التي حققها

الدعم الجماهيري الكبير والمؤازرة المستمرة هي فرس الرهان الحقيقي في المرحلة المقبلة فالانتصارات الأخيرة التي حققها زعيم الشرقية مرهون استمرارها بوقفة الجماهير وألا تنفض من حول اللاعبين الذي أكدوا سعادتهم الكبيرة عندما وجدوا الحضور الجماهيري في مباراة الفصيلي الأخيرة وكان أن تحقق الفوز بثلاثة أهداف نظيفة منحت الاتفاق قفزة كبيرة على الصعيد المعنوي، نعم هذا وقتنا ويجب على الجماهير العاشقة ان تزف بطلها الى الدور القادم فارسكم يحتاج وقفتكم جماهيرنا الوفيه فلا تبخلوا عليهم بالحضور .

الانتصارات والأهداف تمنح أي فريق دعماً معنوياً كبيراً والحضور الجماهيري صاحب التأثير الأكبر في مسيرة أي فريق والنداء اليوم على جماهير الاتفاق وجودها ودعمها وأهازيجها الرائعة في المدرجات ستعيد الكوماندوز مرة أخرى وبحق إلى دائرة الكبار وتمنحه مقعداً دائماً فيها , الهاشتاق الذي أشعل الأجواء في موقع التواصل الاجتماعي تويتر #هذا_وقتنا كان أكبر دليل على وعي الجماهير وحرصها على أن تصل الرسالة إلى اللاعبين في كل مكان ويبقى أن نجد مدرجات الاتفاق كامل العدد حتى تصل الرسالة أيضاً إلى المنافسين ويعلموا أن أسود الشرقية وراءهم جمهور سيشعل كل مباراة ولن يهدأ إلا بفوز اتفاقي كبير .

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. ابو احمد : سمعت أغنية محمد فوزي
    ماما زمانها جية جية بعد آشوية بتقول واق واق واق واق

    المهم اخبار الاختبارات بالمتوسط كيف ماشية معاك

  2. بالعكس اخي العزيز النصراويون كانو متفائلين بالفوز على الهلال رغم ظوف الاصابات والغيابات .ولكن بعد الخيانة البرازيلية ربما دخلنا الشكك بسب ه1ا الظرف الذي لم يكن متوقعا ان يحدث ولكنه حدث عنا حست الجماهير بنوع من الخوف ولكن ثقتها بنجومها واساطيرها جعلتنا نتفاءل من جديد وخصوصا اننا ندرك ان خصمنا الهلال كان الهلال والتحكيم فيما مضى من جولات ولكن بوجود الحكم الاجنبي كنا متفائلين اكثر .ندرك ان الهلال الذي هزمه رائد التحدي ليس صعبا ان يجندله العالمي ويقتنص الثلاث نقاط ومعها الصدارة والمهارة .كنا نؤمن ان الهلال ليس لديه مدرب عالمي وانما كان يعتمد على المحلي سنة اولى وبدون خبرة ولا مؤهلات .كنا ندرك ان خصمنا يعتمد على مهارات لاعبيه فقط وحكام المهنا والا لما وصلو\ا الى هذ1 الرصيد النقطي المسلوب من الاتفاق والاتحاد والاهلي والتعاون ونجران . فزعات الحكام واللجان الكل كان يراقبها ويتابعها وهذ ليس بجديد على الوسط السعودي والمتابعين هنا وهناك . بطولات النصب والاحتيال ودعم اللجان والحكام ليس بذالك الشيء الخفي ومنذ عشرات السنين . واذا لم تكن الجماهير النصراوية اخي العزيز غير مفائلة فمن هم المتفائلون ؟ العالمي اول آسيوي يمثل القارة بأكملها وشرفها بالفعل وغيره ارعة عشر عاما يبحث عن تحكيم يؤهله ولم يجد المحلي من يدعمه من خلال التحكيم ز نعم اعتادوا على دلال اللجان والحكام . مباراة واحدة من عشر حضر فيها العدل والانصاف وافتقد فيها لدلال عمر وزيد وعبيد . هذه هي الحقبقة وهذا سر انتصار العالمي وتفشيره للهلال وصدارته الممنوحة له بالهدايا وعرقلة النصر . اخي العزيز بعد ثلاث سنوات ومنذ حادثة مطرف القحطاني الشهيرة وابعادهوشطبه من قبل الطغاة والمتحكمين والمسيطرين والعابثين اقول اول ضربة جزاء تحتسب على الهلال ثلاث سنوات ! وياليتها احتسبت من حكم شجاع محلي بل على العكس من ايطالي بحثوا عنه في بلد الرشاوى الرياضية والطيور على اشباهها تقع . الهلال حين يحضر العدل والانصاف يضيع يتوه .قبل تلك المباراة الهلال لم يحتسب عليه سوى ثمان بطاقات صفراء فقط لم يتعرض لعيبته للطرد او الايقاف ولم يكن بينهم لاعب يحمل كرتين . هذا جزء من فضائح المهنا ولجنته وحكامه . في الوسط الرياضي السعودي الكل يعلم ان الهلال نادي الحكام ورددتها جماهير النصر في الثمانينات والتسعينات . اما انك اخي العزيز تجرد الجماهير النصراوية من حقها بالتفاؤل .فهذا ما ترفضه تلك الجماهير . ثقتنا بلاعبينا ومدربنا ورئيسنا ليس لها حدود والا كيف تصدر النصر ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى