اليوم

نقاد يطالبون كابتن هولندا بارتداء نظارة لعلاج قصر النظر!!

شنت مواقع عالمية كبرى انتقادات لاذعة لمارك فان بوميل قائد المنتخب الهولندي لكرة القدم فان بوميل الذي قال ان فريقه توقع وضعا أفضل في بطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2012) المقامة حاليا ببولندا وأوكرانيا ولكن المهم أن الفريق لم يخرج من المنافسة بعد رغم الهزيمة 1-2 أمام نظيره الألماني في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية (مجموعة الموت) بالدور الأول للبطولة.

وقالت المواقع إنه تصريح يعكس قصر نظر ولا بد أن يرتدي اللاعب نظارة ليرى جيدا حقيقة منتخب بلاده. واعترف فان بوميل بأن وضع الفريق أصبح في غاية الصعوبة وأن التأهل إلى دور الثمانية لم يعد بأقدام لاعبي الفريق فقط وإنما في أيدي فرق أخرى. وقال فان بوميل تخيلنا وضعا مختلفا بالطبع. ولكننا لم نودع البطولة بعد. ويتصدر المنتخب الألماني المجموعة حاليا برصيد ست نقاط مقابل ثلاث نقاط لكل من البرتغال والدنمارك ويقبع المنتخب الهولندي في القاع بلا رصيد من النقاط وإن ظل الباب مفتوحا أمام المنتخبات الأربعة لبلوغ دور الثمانية طبقا لما ستسفر عنه مباراتا الجولة الأخيرة يوم الأحد المقبل. ورغم نيله الهزيمة الثانية على التوالي، حيث خسر مباراته الأولى أمام الدنمارك صفر-1، ما زالت آمال المنتخب الهولندي قائمة في التأهل لدور الثمانية بشرط تحقيق الفوز على البرتغال وهزيمة الدنمارك أمام ألمانيا على أن يلعب فارق الأهداف في المواجهات بين البرتغال والدنمارك وهولندا دوره في حسم بطاقة التأهل حيث يحتاج المنتخب الهولندي للفوز بفارق هدفين على الأقل. وأكد فان دير فارت نجم المنتخب الهولندي ما زالت أمامنا فرصة.. أعتقد أن المنتخب الألماني فريق قوي للغاية. سنحت للمنتخب الألماني ثلاث فرص وسجل منها هدفين. كان هذا صعبا للغاية بالنسبة لنا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى