الرياضة العالميةيوفنتوس

نهائي كأس ايطاليا : يوفنتوس يسعى للفوز بالثنائية أمام نابولي

يلتقي مساء اليوم الأحد في تمام الساعة العاشرة بتوقيت مكة المكرمة فريقي يوفنتوس (المتوج بلقب الدوري الايطالي للموسم الحالي) ونابولي في ملعب الأولمبيكو في العاصمة الايطالية روما، ويسعى المدرب الايطالي أنتونيو كونتي للفوز مع فريقه يوفنتوس بالثنائية أمام نابولي في لقاء جماهيري تقليدي كبير مساء اليوم.

وبلغ يوفنتوس النهائي على حساب منافسه نادي ميلان بعد أن تخطاه (2-1 ذهابا و2-2 إيابا). فيما وصل نابولي بفوزه على سيينا (1-2 ذهابا و2- 0 إيابا) وكان نابولي قد بلغ دور الأربعة للمرة الأولى منذ عام 1997 بعد أن جرد إنتر ميلان من اللقب بفضل هدافه الأورجوياني ادينسون كافاني الذي سجل هدفي الفوز 2- 0.

تواجه الفريقان ثماني مرات في بطولة الكأس، فاز يوفنتوس خمس مرات وانتصر نابولي ثلاث مرات. أما في بطولة الدوري للموسم الحالي فقد تعادل الفريقان بنتيجة (3-3) في ملعب سان باولو في مدينة نابولي، في حين سحق اليوفنتوس نابولي في لقاء الاياب بنتيجة (3-0) في ملعب يوفنتوس آرينا في مدينة تورينو.

نهائي الكأس سيكون أخر مواجهات الملك أليساندرو ديلبيرو أسطورة السيدة العجوز التي لم تكون إدارتها كريمة مع عطائاتها وتألق خلال الموسم الحالي حيث سجل أهدافاً منحت الفريق التفوق أمام أندية كبار مثلا ميلان والانتر ولاتسيو، وامضى ديلبيرو معظم مسيرته الكروية مع فريق مدينة تورينو منذ قدومه من بادوفا في العام 1993.

من جانب أخر يغيب صمام الأمان وقلب الدفاع الدولي جورجيو كيلليني بسبب الإصابة التي تعرض لها في أخر مواجهات الكالتشيو ضد نادي أتلانتا، وهو غياب مؤثر سيؤثر بالتأكيد على تماسك دفاعات السيدة العجوز وسيتيح الفرصة للثلاثي المرعب (كافاني، لافيتزي، هامسيك) لأن يضرب بقوة في نهائي اليوم.

وتحدث قائد نادي نابولي باولو كانافارو عن الكلاسيكو الجماهير حيث قال: «سنقدم كل ما يمكننا تقديمه للفوز بالكأس. انه موعد هام لنا، ستكون مباراة للتاريخ، ومن يلعب الافضل سيعود لمدينته مع الكأس».

فيما عبر لاعب وسط يوفنتوس الشاب لوكا موروني عن حالة فريقه قبل اللقاء بقوله: «سنحاول احراز لقب اخر. نابولي فريق كبير، لا يمر بفترة مميزة راهنا، لكن في مباريات الكؤوس جميع الاحتمالات ممكنة. احتفالات الدوري اصبحت وراءنا والمدرب (انتونيو كونتي) جهزنا بسرعة بالطريقة المناسبة».

لاعب وسط نابولي وصانع ألعابه السلوفاكي ماريك هامسيك أوضح أيضاً انه يريد السير على خطى ديلبيرو، وان يصبح اسطورة في تاريخ نابولي: «اريد ان اصبح مثل ديلبيرو بالنسبة لنابولي. سأفتخر بالبقاء مع نابولي لغاية العام 2016. ديلبيرو ظاهرة. لقد دخل تاريخ يوفنتوس في الاعوام الـ19 الماضية نظرا للالقاب والانجازات الكبيرة التي حققها. لا احب الافراط في الكلام لكننا نتحدث الان عن لاعب استثنائي وفي غاية القوة».

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى